البابا - ‫‫‫‏‫أسبوعين مضت‬

أساقفة فرنسا يجتمعون في لورد بمشاركة علمانيّين

المصدر: تيلي لوميار - نورسات

إنطلق أمس لقاء مجمع أساقفة فرنسا الـ120 في لورد، في اجتماع هو الأوّل الّذي يحضّر له رئيس مجلس الأساقفة المونسنيور إيريك دو مولان بوفور بعد انتخابه في شهر نيسان/إبريل الفائت، وهو يستمرّ حتّى العاشر من الجاري، ويتيح الفرصة للمعلمانيّن أن يشاركوا ويعبّروا عن رأيهم.

بوفور تمنّى أن يجمع الأساقفة حول تحدٍّ رسوليّ واحد وهو التّحوّل الإيكولوجيّ الّذي يمثّل “تشكيكًا في عاداتنا بالتّفكير وبالحياة، وفرصة مميّزة لتسليط الضّوء على وحي الله”، بحسب ما نقلت عنه “زينيت”.

ويدخل الأساقفة بالتّالي في ديناميكيّة تحوّل أخضر تدوم ثلاثة أعوام تتخلّلها شهادات من ستّة شباب كانوا قد حقّقوا بالفعل هذا التّحوّل البيئيّ بطريقة جذريّة في حياتهم.

هذا وسيتناول الأساقفة موضوع الاستغلال الجنسيّ للأطفال، ويصوّتون وفي نهاية المجمع على كونهم مع أو ضدّ القيام “بلفتة مادّيّة للمعاناة الّتي عاشها الضّحايا”.

‫شاهد أيضًا‬

البابا فرنسيس يصل العاصمة التايلاندية بانكوك في بداية زيارته الرسولية إلى تايلاند واليابان

بدأ قداسة البابا فرنسيس مساء الثلاثاء 19 تشرين الثاني نوفمبر زيارته الرسولية إلى تايلاند و…