‫‫‫‏‫أسبوعين مضت‬

أنت مسكن لله

أنت مسكن لله

تيلي لوميار/ نورسات

بقلم الخوري روجيه كرم، كاهن في أبرشيّة جبيل المارونيّة، مرشد جماعة الأبانا ومرشد جماعة الفرح بالروح القدس

أنت نفحته المقدّسة واعلم جيّدا أنّك أيضًا هيكل الله والله يسكن ‘أما تعرفون أنّكم هيكل الله وأنّ روح الله فيكم؟ فمن هدم هيكل الله هدمه الله، لأنّ هيكل الله مقدّس، وأنتم أنفسكم هذا الهيكل”(١كور٣: ١٦).

شهوة الربّ أن يسكن في قلبك.

الربّ لا يسمح بأن يُهدم قلبك لأنّه مسكن له.

إنّ قلب الإنسان هو كنيسة حيّة أعلى شأنًا من كنائس

الحجر.

عليك أن تحافظ على قدسيّة مسكن الربّ واعرف أنّك بالخطيئة تنجّسه.

فبما أنّك هيكل الروح القدس فلا تخطئ لكي لا تحزن روح الله.

إعرف جيّدًا أنّ يسوع يحيا فيك.

وقد تطرح سؤال ما هو دور يسوع عندما يحيا فيّ؟

يقول بولس الرسول في غلاطيه  ٢: ٢٠

“مع المسيح صلبتُ فما أنا أحيا بعد بل المسيح يحيا فيّ. وإذا كنت أحيا الآن في الجسد، فحياتي هي في الإيمان بابن الله الذي أحبّني وضحّى بنفسه من أجلي.”

لنتخلَّص، منذ الآن، عن الإنسان العتيق ونلبس الإنسان الجديد.

تجري هذه المسيرة صوب تحقّقها، في الانفتاح على عمل الروح والتشبّه بالمسيح، من خلال التأمّل بالكتب المقدّسة والعبادة القربانيّة والجهاد ضدّ الخطيئة، وعيش المحبّة.

بارككم الله و استمطر عليكم نعمة الثالوث الأقدس، ٱمين.

‫شاهد أيضًا‬

الخميس التاسع من زمن العنصرة

سفر أعمال الرسل 19-29.23-40:35  يا إِخوتي، في ذَلِكَ ٱلوَقْت، حَدَثَتْ بَلْبَلَةٌ كَبيرَةٌ…