‫‫‫‏‫3 أسابيع مضت‬

احتفالا برفع تمثال سيدة الثلاثة والثلاثين شفيعة الاوروغواي ترأس المطران يوحنا حبيب شامية الاحتفال بالذبيحة الالهية

احتفالا برفع تمثال سيده الثلاثة والثلاثين شفيعه الاوروغواي في بازيليك سيدة لبنان في حريصا تزامنا مع الاحتفال بالذكرى المئوية الاولى لتأسيس رسالة الرهبانية المارونية المريمية في مونتيفيديو (الاوروغواي).

ترأس المطران يوحنا حبيب شاميه ممثلا غبطه البطريرك الكاردينال مار بشاره الراعي الاحتفال بالذبيحة الالهية في كنيسه سيدة لورد عاونه فيه الاكسرخوس الرسولي الاباتي فادي بو شبل والاباتي إدمون رزق والأب سيزار لحود رئيس الرساله في الاوروغواي والمدبرين العامين في الرهبانيه ولفيف من الرهبان والكهنة وحضره سفير جمهوريه الاوروغواي في لبنان والعاملين في السفارة وقنصل الاوروغواي الفخري في لبنان وجمهور غفير من المؤمنين بالإضافة إلى وفد جاء خصيصا من مونتيفيديو من رعية سيدة لبنان للمشاركة في بدء الاحتفال تلية رسالة الكاردينال ستورلا رئيس اساقفة مونتيفيديو.

القى المطران شامية عظة ذكّر فيها بتعليم المجمع الفاتيكاني الذي اعتبر مريم العذراء “سيدة الشعوب” شارحا اكرام مريم من جيل إلى جيل وكيفية تعبير شعب كل بلد عن حبه وتعلقه بالأم السماوية مثنيا على المحبة الخاصة التي يكنها شعب الاوروغواي للسيدة الاوروغواي المعروفة بسيدة الثلاثه والثلاثين التي ترمز تسميتها إلى جهاد ونضال ٣٣ جنديا من اجل استقلال البلاد وأعرب سيادته عن تقديره للدور الكبير الذي قامت به الرهبانيه ولاتزال في بلدان اميركا اللاتينيه شاكرا الاب لحود على مبادره رفع تمثال السيده العذراء سيده ال ٣٣ إلى جانب تماثيل بلدان عديده من العالم وجدد شكره لغبطه البطريرك على دعمه وسعيه لإنقاذ لبنان على الرغم من العراقيل التي يضعونها في وجه سيد بكركي والتمس سيادته شفاعه السيده العذراء ضارعا من اجل احلال السلام في ربوع لبنان والشرق الأوسط والعالم.

وبعد انتهاء الاحتفال لبّى المشاركون في الاحتفال دعوة الأب فادي تابت لشرب نخب المناسبة.

‫شاهد أيضًا‬

الخميس التاسع من زمن العنصرة

سفر أعمال الرسل 19-29.23-40:35  يا إِخوتي، في ذَلِكَ ٱلوَقْت، حَدَثَتْ بَلْبَلَةٌ كَبيرَةٌ…