البطريرك ساكو يقدّم للرئيس العراقي طلبًا بجعل عيد الميلاد عطلة رسميّة وطنيّة

وكالات

استقبل الرئيس العراقي برهم صالح، السبت، البطريرك الكلداني الكاردينال لويس روفائيل الأول ساكو.

وفي مستهل اللقاء أشاد رئيس الجمهورية العراقيّة بالدور المهم الذي يضطلع به المسيحيون في البلاد وتمسكهم ببلدهم، ومشاركتهم أبناء الوطن مختلف التحديات والمصاعب على مرّ العصور، واعتزازهم بهويتهم الوطنية، وصمودهم في مواجهة الإرهاب والعنف أسوةً بباقي أبناء البلد.

وأكد على ضرورة عودة جميع النازحين المسيحيين الى مناطقهم في سهل نينوى والموصل وباقي المدن، وعدم ادخار أي جهد حكومي لتحقيق ذلك، وضمان مشاركتهم في الحياة السياسية والاجتماعية والثقافية في البلد بالشكل الذي يضمن إيصال صوتهم ومطالبهم في الحكومة والبرلمان.

إقرأ أيضاً:

من جانبه، عبّر الكاردينال ساكو عن عميق شكره وتقديره لرئيس الجمهورية، لمتابعته ودعمه المتواصل للمسيحيين في البلد، ومساهمته في حلّ العديد من المسائل والعراقيل التي واجهتهم خلال السنوات الماضية. وبحسب إعلام البطريركيّة الكلدانية، فقد “تناول الطرفان شؤون وضع المسيحيين بشكل عام، وقدّم غبطته طلبًا بجعل عيد الميلاد عطلة رسمية وطنية بمشروع قانوني”.