‫‫‫‏‫3 أسابيع مضت‬

الثلاثاء الأوّل من زمن العنصرة

الإنجيل اليومي

سفر أعمال الرسل 2 : 29 – 39

يا إِخْوَتي، قالَ بُطرُس: «أَيُّهَا ٱلرِّجَالُ ٱلإِخْوَة، دَعُونِي أَقُولُ لَكُم عَلانِيَةً عَنْ دَاودَ رَئِيسِ ٱلآبَاء: إِنَّهُ قَدْ مَاتَ ودُفِن، وقَبْرُهُ عِنْدَنَا إِلى هذَا ٱليَوم.
وبِمَا أَنَّهُ كَانَ نَبِيًّا، وعَلِمَ أَنَّ ٱللهَ أَقْسَمَ لَهُ قَسَمًا أَنْ يَجْلِسَ عَلى عَرْشِهِ نَسْلٌ مِنْ صُلْبِهِ،
سَبَقَ فَرَأَى قِيَامَةَ ٱلمَسِيح، وتَكَلَّمَ عَنْهَا فَقَال: إِنَّهُ لَمْ يُتْرَكْ في ٱلجَحِيم، ولا رَأَى جَسَدُهُ فَسَادًا.
فَيَسُوعُ هذَا قَدْ أَقَامَهُ ٱلله، وعَلى ذَلِكَ نَحْنُ كُلُّنا شُهُود.
وإِذْ رَفَعَهُ ٱللهُ بِيَمِينِهِ، ونَالَ مِنَ ٱلآبِ ٱلرُّوحَ ٱلقُدُسَ ٱلمَوْعُودَ بِهِ، أَفَاضَ عَلَيْنَا مَا أَنْتُم تَنْظُرُونَ وتَسْمَعُون.
فدَاوُدُ لَمْ يَصْعَدْ إِلى ٱلسَّمَاوَات، ولكِنَّهُ هُوَ نَفْسُهُ يَقُول: قَالَ ٱلرَّبُّ لِرَبِّي، إِجْلِسْ عَنْ يَمِينِي،
حَتَّى أَضَعَ أَعْدَاءَكَ مَوطِئًا لِقَدَمَيْك.
فَلْيَعْلَمْ إِذًا ويَتَيَقَّنْ جَمِيعُ بَيْتِ إِسْرَائِيل، أَنَّ ٱللهَ جَعَلَ يَسُوعَ هذَا ٱلَّذِي صَلَبْتُمُوهُ أَنْتُم رَبًّا ومَسِيحًا».
ولَمَّا سَمِعُوا هذَا ٱلكَلام، نَفَذَ إِلى قُلُوبِهِم، فَقَالُوا لِبُطْرُسَ ولِسَائِرِ ٱلرُّسُل: «مَاذَا عَلَيْنَا أَنْ نَعْمَل، أَيُّهَا ٱلرِّجَالُ ٱلإِخْوَة؟».
فَقَالَ لَهُم بُطْرُس: «تُوبُوا وَلْيَعْتَمِدْ كُلُّ وَاحِدٍ مِنْكُم بِٱسْمِ يَسُوعَ ٱلمَسِيح، لِمَغْفِرَةِ خَطَايَاكُم، فَتَنَالُوا مَوْهِبَةَ ٱلرُّوحِ القُدُس؛
لأَنَّ ٱلوَعْدَ هُوَ لَكُم ولأَوْلادِكُم وَلِجَمِيعِ ٱلبَعِيدِين، ٱلَّذينَ سَيَدْعُوهُمُ ٱلرَّبُّ إِلهُنَا».


إنجيل القدّيس يوحنّا 4 : 21 – 24

قَالَ يَسُوعُ للسَامِرِيَّة: «صَدِّقِينِي، يَا ٱمْرَأَة. تَأْتِي سَاعَةٌ، فِيهَا تَسْجُدُونَ لِلآب، لا في هذَا الجَبَل، ولا في أُورَشَلِيم.
أَنْتُم تَسْجُدُونَ لِمَا لا تَعْلَمُون، ونَحْنُ نَسْجُدُ لِمَا نَعْلَم، لأَنَّ الخَلاصَ هُوَ مِنَ اليَهُود.
ولكِنْ تَأْتِي سَاعَة، وهِيَ الآن، فِيهَا السَّاجِدُونَ الحَقِيقِيُّونَ يَسْجُدُونَ لِلآبِ بِٱلرُّوحِ والحَقّ. فَعَلى مِثَالِ هؤُلاءِ يُريدُ الآبُ السَّاجِدينَ لَهُ.
أَللهُ رُوح، وعَلى السَّاجِدِينَ لَهُ أَنْ يَسْجُدُوا بِٱلرُّوحِ والحَقّ».

النصوص مأخوذة من الترجمة الليتُرجيّة المارونيّة – إعداد اللجنة الكتابيّة التابعة للجنة الشؤون الليتورجيّة البطريركيّة المارونيّة (طبعة ثانية – 2007)

القدّيس أوغسطينُس (354 – 430)، أسقف هيبّونا (إفريقيا الشماليّة) وملفان الكنيسة

عظات عن إنجيل القدّيس يوحنّا

«صَدِّقيني أَيَّتُها المَرأَة تَأتي ساعةٌ فيها تَعبُدونَ الآب لا في هذا الجَبَل ولا في أُورَشَليم»

لقد قُلتَ في نفسك: “إنّي أتمنّى لو أجدَ جبلاً مرتفعًا وحيدًا، إذ أعتقدُ فعلاً أنّ الله يسكنُ في الأعالي، وسيسمعُ ندائي إن ناجيتُه حين أكون في مكان مُرتفع”. فهل تعتقد أنّك إن كنت على جبلٍ عالٍ ستكون أقرب من الله وسيلبّي نداءك كما لو كنتَ تحدّثُه عن قرب؟ إنّه يسكنُ في الأعالي ولكنّه ينظرُ إلى المتواضعين. هل الله قريبٌ من المتكبّرين؟ “الربّ قَريب” أتُرى مِمَّن؟ أمِنَ الذين في المرتفعات؟ بالتأكيد لا، إنّما “الربّ قَريب مِن مُنكَسِري القُلوب” (مز34[33]: 19).

يا للروعةّ! إنّه يسكنُ في الأعالي ولكنّه أقرب إلى المتواضعين. لقد “نَظَرَ إِلى المُتَواضِع أَمَّا المُتَكَبّر فيَعرِفُه مِن بَعيد” (مز138[137]: 6). إنّه يعرف المتكبّرين من بعيد كما إنّه يبتعدُ أكثر عنهم كلّما ظنّوا أنفسهم أكثر ارتفاعًا. هل تبحث عن جبلٍ؟ انزل لتلاقيه. أتريد الصعود؟ اصعد ولكن لا تبحث عن جبل. يقول المزمور: “طوبى لِلَّذينَ بِكَ عِزَّتُهم ففي قُلوبِهم مَراقٍ إِلَيكَ. إِذا مَرُّوا بِوادي البَلَسان جَعَلوا مِنه يَنابيع وباكورَةُ الأَمطارِ تَغمُرُهم بِالبَرَكات” (مز84[83]: 6-7).

في كلِّ وادٍ تواضعٌ. لذلك وجّه أفعالك كلَّها إلى داخلكِ. وإذا أردت أن تجدَ مكانًا مرتفعًا، مكانًا مقدّسًا، قدّم نفسَكَ هيكلاً لله. “لأَنَّ هَيكَلَ اللهِ مُقدَّس، وهذا الهَيكَلُ هو أَنتُم” (1كور3: 17). هل تريد أن تصلّيَ في هيكلٍ؟ صلِّ في داخلِكَ. ولكن اجعل نفسَك هيكلاً للربّ أوّلاً لأنّه في هيكلِهِ وحدِه يسمع من يناجيه.

‫شاهد أيضًا‬

بمبادرة من شبيبة كاريتاس لبنان افتتاح حديقة عامة في البترون…

بمبادرة من شبيبة كاريتاس لبنان وبالتعاون معMiddle East worriorz clubوبلدية البترون وجمعية …