الرّاهبة الأنطونيّة هدى الحدّاد ضحيّة جديدة لفيروس كورونا

تيلي لوميار/ نورسات

إنتقلت الرّاهبة الأنطونيّة هدى الحدّاد إلى جوار الرّبّ ظهر الثّلاثاء، بعد إصابتها بفيروس كورونا.

وكانت الأخت الحدّاد تشغل منصب رئيسة اللّجنة الصّحّيّة في المرشديّة العامّة للسّجون في لبنان وعضو الهيئة التّنفيذيّة، ونشطت في المجال الإنسانيّ مقدّمة خير مثال في المحبّة والرّحمة والالتزام.

هذا وأقيم في دار الرّحمة- رومية صباحًا، قدّاس لراحة نفسها، وكان الدّفن قد اقتصر على الرّاهبات فقط بسبب الظّروف الصّحّيّة الّتي يفرضها تفشّي كورونا.