يوليو 26, 2021

المطران العمّار: عيد مار الياس أمل دائم لخائفي الله

إحتفل راعي أبرشيّة صيدا ودير القمر للموارنة المطران مارون العمّار، بقدّاس عيد مار الياس في كنيسته في بلدة بعذران الشّوف، عاونه فيه النّائب العامّ المونسنيور مارون كيوان ولفيف من الكهنة.

في عظته ركّز العمّار على معاني هذا  العيد وتوقّف عند سيرة شفيع البلدة مار الياس “الّتي تشبه إلى حدّ بعيد الزّهرة الّتي نبتت على صخرة المذبح. فمن جماد الحياة الرّوحيّة الّتي كانت رائجة في أيّام مار الياس جاء هو زهرة جميلة وحيّة تبشّر بأنّ الله حيّ لن يترك شعبه”.

وأكّد راعي الأبرشيّة على أنّ عيد مار الياس هو “أمل دائم لخائفي الله”، وتمنّى للمناسبة لحاملي الإسم أعيادًا مجيدة، وللوطن السّلامة وعودة العافية والاستقرار.

العبسيّ مستنكرًا أحداث الطّيّونة: لتغليب لغة العقل والعمل على تثبيت الوفاق وأسس العيش المشترك

العبسيّ في رسامة خوام راعيًا لأبرشيّة اللّاذقيّة وطرطوس: في القاموس المسيحيّ ليس من تناقض بين القوّة والمحبّة فالضّعيف لا يستطيع أن يحبّ

عوده: لو يساعد مسؤولو هذا البلد أنفسهم وشعبهم من أجل استعادة سلطة الدّولة

بيتسابالا: المجد الّذي يطلبه يسوع لا يتعلّق بالسّلطة وتوابعها بل بالحبّ فقط

البطريرك يونان يرفع الصّلاة من هولندا من أجل لبنان

البابا يوحنا بولس الأول سيُعلن طوباويًا. فرحة أساقفة تريفينيتو

تواضروس الثّاني: كفّ عن الغضب!

عبد السّاتر: المحبّة هي أساس كلّ عطاء

الكاردينال تاغل: لنسمح للقديس يوسف أن يُلهمنا أيضًا في العمليّة السينودسيّة

‫شاهد أيضًا‬

غدًا في 22 من الشّهر رعيّة مار شربل- عمّان تصلّي أيضًا

تحتفل رعيّة القدّيس شربل المارونيّة- عمّان- الأردنّ، يوم غد في الثّاني والعشرين من الشّهر،…