مارس 7, 2021

المطران سويف من بقرزلا العكارية: نتحد اليوم بصلواتنا ليحافظ لبنان على رسالة اللقاء والتنوع…

ابرشية طرابلس المارونية

يوم الجمعة ٥/ ٣/ ٢٠٢١ احتفل راعي الأبرشية بدرب الصليب وصلاة المساء وبالقداس الإلهي وزيّاح الصليب، في كنيسة مارت مورا بقرزلا – عكار

بعد الإنجيل ألقى صاحب السيادة عظة استهلّها بتحيّة للرعيّة وخادمها وأبنائها وحيى رئيس البلدية وكلّ مَن يدعمونها من الإغتراب. وأعرب عن فرحه بلقائهم من جديد، بصفته رئيس أساقفة ابرشيتهم، وبالدور الأساسي للرعية في الأبرشية، وهي التي أعطت الكنيسة العديد من الدعوات الكهنوتية.

وأضاف “نتذكر جميع الكهنة الذين خدموا الرعية، ونحمل في صلواتنا جميع الضحايا والمتوفين بسبب كورونا، لأننا من خلال الصلاة يمكننا أن نحقق المعجزات، وبقوة الصلاة يمكننا أن نواجه الشرّ.”

كما وحيّى جميع الراهبات والرهبان، وشكر مرة أخرى تعبير الحب الذي أظهرته الرعيّة تجاهه.

وأضاف: “نتحد بالصلاة مع البابا فرنسيس وخطوته الشجاعة في زيارة العراق، التي تعتبر حدثًا مهمًا كنسيّاً وتاريخيّاً.
وأضاف: نحيي من لبنان البطريرك ساكو ونقدم كل الاحترام لشجاعة مسيحيي العراق في مواجهة التحديات والحفاظ على وجودهم، وهم يعيشون في المنطقة شهادة الحب والسلام والمصالحة، وثقافة الإنجيل. وأضاف نحن كموارنة ننتمي إلى هذه الثقافة السريانية التي انبثقت من أرض إبراهيم وانطلقت إلى العالم أجمع.”

وأكّد سيادته: “نتحد اليوم بصلواتنا ليحافظ لبنان على رسالة اللقاء والتنوع والوحدة والحوار بين الأديان.”

وفي سلسلة التأمّل في فضائل القدّيس يوسف، قال: “نصلي ونتأمل خلال هذه الفترة في القديس يوسف الذي قال له الله لا تخف يا يوسف.
موضوع اليوم يوسف الشجاع.
وهي دعوة لنا لأن نتحلى بالشجاعة من خلال إيماننا، لنحول المشاكل إلى حلول وإبداع وأمل. لا يمكن إلا للشخص المليء بالله والروح القدس أن يكون شجاعًا، حيث تتحوّل كل الصعوبات ويتحول الموت إلى حياة جديدة.
نحن بحاجة للدخول في عمق الإنسان، عندما نرتبط بالصليب الذي حوّله المسيح من علامة الموت إلى علامة الحياة.”

ختم: “إخوتي الأعزاء ، نصلي من أجل أن يسمح لنا رجاؤنا دائمًا بأن نكون مبدعين لنعيش في محبة الله، ونستمع إلى صوته الذي يدعونا ألا نخاف، ويقول لنا: تشجّع أنا معك إلى الأبد آمين “

في عيد الرّحمة الإلهيّة… يا يسوع، أنا أثق بك!

المطران مار ماتياس شارل مراد: ” الصبر من علامات الرحمة ونطلب من الرب أن يلمس حياتنا ويجددنا”

البابا فرنسيس يؤكد حزنه لوفاة الأمير فيليب وتعازيه القلبية للملكة اليزابيث والعائلة المالكة

البابا فرنسيس: لنطلب نعمة أن نصبح شهودًا للرحمة

الرحمة تتبنى الخاطئ وتنبذ الخطيئة..

الراعي من بكركي: لقد بيّنوا للجميع داخليًّا وخارجيًّا إنّهم لا يريدون تشكيل حكومة لغايات خاصّة في نفوسهم

11 نيسان تذكار الشهيد انطيباس

الاحد ١١ نيسان ٢٠٢١ – الاحد الجديد – عيد الرحمة الالهية

كلمة المطران أنطوان فارس بو نجم في قدّاس رسامته الأسقفية

‫شاهد أيضًا‬

البابا فرنسيس يؤكد حزنه لوفاة الأمير فيليب وتعازيه القلبية للملكة اليزابيث والعائلة المالكة

بعث قداسة البابا فرنسيس السبت 10 نيسان أبريل برقية تحمل توقيع أمين سر دولة حاضرة الفاتيكان…