أغسطس 12, 2019

المطران عطاالله حنا: أعيدوا لمدينة القدس بهاءها ومجدها وسلامها

القدس – أبونا

اعتبر المطران عطاالله حنا، رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس، أن اقتحام المستوطنين للمسجد الأقصى عمل خطير واستفزاز لكافة أبناء الشعب الفلسطيني، معربًا عن شجبه واستنكاره لهذه الاقتحامات المستمرة والمتواصلة.


وفي لقاء مع وفد مقدسي، أشار المطران الأرثوذكسي إلى رفض كنائس القدس ومسيحييها “الاقتحامات الاستفزازية الخطيرة التي تستهدف المسجد الأقصى، وتهدف إلى تقسيمه زمانيًا ومكانيًا تمهيدًا لبناء الهيكل”. وقال: “أولئك الذين يستهدفون الأقصى هم ذاتهم الذين يستهدفون الأوقاف المسيحية، وخاصة في باب الخليل، حيث أن المجموعات الاستيطانية تستعد للاستيلاء على عقارات أرثوذكسية وأبنية تعتبر تحفة تزين مدينة القدس، ناهيك عن كونها المدخل الرئيس إلى المقدسات وإلى البطريركيات والأديرة والكنائس”.

وخلص المطران المطران عطاالله حنا إلى القول: “أعيدوا للقدس بهاءها ومجدها وسلامها ولا تتركوها فريسة للاحتلال وللمستوطنين العنصريين الذين يكرهوننا ويشتموننا، ويتمنون أن نختفي من القدس وأن نحزم أمتعتنا ونغادر مدينتنا. سنبقى في القدس شاء من شاء وأبى من أبى، وستبقى القدس لأبنائها، ولن تكون للمستعمرين المحتلين الآتين إليها من هنا أو من هناك”.

لم يمر العيد الا واخذ معه في رحلة ابدية ثلاثة ورود من ابناء جاليتنا في ساحل العاج

بعد أيام على فقدانها في وادي جنة نهر ابراهيم.. العثور على جثة الطفلة نورا حاطوم

صلاة إلى السيدة العذراء، شفاء المرضى

البطريرك ثيوفيلوس يدين أعمال العنف في القدس الشّرقيّة

بيان بطاركة ورؤساء الكنائس في القدس حول العنف الحالي في القدس الشرقية

البابا فرنسيس: إنَّ الدعوة المسيحية هي نضال وقرار بالوقوف تحت راية المسيح

البطريركية اللاتينية تدين العنف ضد المصلين في القدس واقتلاع السكان من بيوتهم في الشيخ جراح

البابا فرنسيس يُنشأ خدمة أستاذ التعليم المسيحي

بين كورونا والأزمة الاقتصاديّة… هل من تبرير للبعد عن الممارسة الرّوحيّة؟

‫شاهد أيضًا‬

لم يمر العيد الا واخذ معه في رحلة ابدية ثلاثة ورود من ابناء جاليتنا في ساحل العاج

لم يمر العيد الا واخذ معه في رحلة ابدية ثلاثة ورود من ابناء جاليتنا في ساحل العاج : زينب د…