أغسطس 21, 2020

المطران فادي بو شبل: صحيح أنني لم التقي بك يوماً، ولكني عندما نظرت الى وجهك نقلتني بالذاكرة الى وجه خادم الله كارلوس أكوتيس

المطران فادي بو شبل

الياس الخوري

صحيح أنني لم التقي بك يوماً، ولا أعرف أهلك ولا أصدقاؤك، ولكني عندما نظرت الى وجهك نقلتني بالذاكرة الى وجه خادم الله كارلوس أكوتيس الذي سىيُعلن طوباوياً على مذابح الكنيسة الجامعة في شهر تشرين الأول المقبل.

من هو هذا الطوباويّ الجديد؟

هو كما أنت شاب صغير له من العمر عمر الورود، وجهه كوجهك مضيء، وإبتسامته كابتسامتك صافية، وعيونه كعينيك شاخصة إلى السماء، وقلبه مثل قلبك مشتعلٌ بحبِّ الرب يسوع وأمّه مريم…

صحيح أن الجمرة لا تحرق إلا مكانها، ولكن نحن المومنين بالمسيح القائم نعرف كيف نضع بخور صلاتنا على جمرة ألمنا ليعبق شذا المسيح الطيب في كل مكان.

ولنا في الكتاب المقدس كلمة العزاء الحقيقي: فسّرُّ الحكمة يقول: “أمّا الصدّيق، ‏فإنّه وإن تعجلة الموت، يستقرّ في الراحة… إنّه كان مرضيّاً لله فأحبّه، وكان يعيش بين الخطأة فنقله، خطفة لكي لا يغيّر الشر عقله. ولا يُطغي الغش نفسه… قد بُلِّغَ الكمال في أيّام قليلة، فكان مستوفياً سنين كثيرة (حك ٤/٧-١٣).

اليوم وفيما كنت استمع لوالدتك، وكنت أنظر لأصدقائك وصديقاتك يحملونك ويحملون لك الورود البيضاء، استعدتُ بالذاكرة كلمات “الطوباوي الجديد” وكأنها لسان حالك:

“أفرح بموتي، لأنّي عشت حياتي كلّها دون أن أصرف دقيقة واحدة بإمور لا تروق لله”.

فيما الكثيرون يتكلمون عن حجم الإنفجار، والخسائر، والمصابين، والمفقودين والضحايا، أريد منك أيها الشاب الصغير أن تخبر يسوع محبّ البشر ، عن دموع الأمهات، ووجع الآباء، أخبره عن الحزن الذي يعيشه الناس في هذه الأيام الصعبة، أخبره عن الذين بدأوا بأدوية الأعصاب، أخبره عن الذين يزعمون بأنهم مسؤولين في وطن القديسين….

لا تنسى أن توجه نظرك للأم العذراء القديسة مريم، فهي من ستهتم بك وبكل من وصل قبلك…، وابحث عن كارلوس أكوتيس لعلك تكون ضيف الشرف في يوم إعلان تطويبه، وابحث أيضاً عن دومينيك سافيو، ولويس دي غونزاغا، وتريزيا الطفل يسوع، فهؤلاء سيكونون أصدقاؤك الجدد الذين سيرفقوك الى مائدة الحمل الإلهي، ومعهم أذكرنا أمام إلهنا.

المسيح قام، لك ولكلِّ الضحايا أكاليل المجد الخالد، ولأهلكم ومحبيكم التعزية المسيحيّة.

البابا فرنسيس يزور الموصل ويرفع الصلاة على نية ضحايا الحرب

الراعي من بكركي: كيف يعيش موظّفون يُسَرَّحون، ورواتبُ تُدفع محسومةً أو لا تدفع؟

المطران سويف من بقرزلا العكارية: نتحد اليوم بصلواتنا ليحافظ لبنان على رسالة اللقاء والتنوع والوحدة والحوار بين الأديان

“لأنَّ أخاكَ هذا كانَ مَيِّتًا فَعاشَ، وكانَ ضالاّ فَوُجِدَ…”

عظة الأب الاقدس في كاتدرائية القديس يوسف في بغداد

صلاة أبناء إبراهيم في ختام اللقاء بين الأديان في أور

كلمة البابا فرنسيس في اللقاء بين الأديان في أور

مجلس حكماء المسلمين: زيارة البابا إلى العراق تبعث رسالة تضامن مع كل ضحايا العنف في المنطقة والعالم

السيدة شهرزاد هوشمند تحدثنا عن أهمية اللقاء بين البابا وآية الله السيد السيستاني

البابا فرنسيس يزور الموصل ويرفع الصلاة على نية ضحايا الحرب

الراعي من بكركي: كيف يعيش موظّفون يُسَرَّحون، ورواتبُ تُدفع محسومةً أو لا تدفع؟

المطران سويف من بقرزلا العكارية: نتحد اليوم بصلواتنا ليحافظ لبنان على رسالة اللقاء والتنوع والوحدة والحوار بين الأديان

“لأنَّ أخاكَ هذا كانَ مَيِّتًا فَعاشَ، وكانَ ضالاّ فَوُجِدَ…”

عظة الأب الاقدس في كاتدرائية القديس يوسف في بغداد

صلاة أبناء إبراهيم في ختام اللقاء بين الأديان في أور

كلمة البابا فرنسيس في اللقاء بين الأديان في أور

مجلس حكماء المسلمين: زيارة البابا إلى العراق تبعث رسالة تضامن مع كل ضحايا العنف في المنطقة والعالم

السيدة شهرزاد هوشمند تحدثنا عن أهمية اللقاء بين البابا وآية الله السيد السيستاني

‫شاهد أيضًا‬

البابا فرنسيس يزور الموصل ويرفع الصلاة على نية ضحايا الحرب

البابا فرنسيس يزور الموصل ويرفع الصلاة على نية ضحايا الحرب (AFP or licensors) …