يناير 8, 2019

الملياردير “بيل غيتس”: إيمانى المسيحى يدفعنى لتوزيع ثروتى علي المرضى والجوعى

الملياردير “بيل غيتس” يفاجىء المذيع : إيمانى المسيحى يدفعنى لتوزيع ثروتى علي المرضى والجوعى 

قال مؤسس شركة مايكروسوفت بيل غيتس إنه ينبغي أن يدفع هو وأغنى الناس المزيد من الضرائب التي تعود للدولة. ويبدو أن لإيمانه المسيحي دور في طريقة إدارته لثرواته.يملك بيل غيتس ثاني أكبر ثروة في العالم حيث تقدّر بأكثر من 90 مليار دولار بمجرد النّظر إلى هذا الرّقم يسارع المرء إلى التفكير كيف يدير صاحب هذه الثروات أمواله
قد نتخيّل عددًا من الطائرات الخاصة وعددًا لا يحصى من السفرات البعيدة والقريبة وأطنان من المجوهرات وغيرها وغيرها من الأمور التي يمكن للمال أن يشتريها.

إلّا أن بيل غيتس لا يتشارك معنا هذه التخيّلات. خلال لقاء على شبكة سي أن أن الأمريكية أعرب بيل غيتس عن رغبته بدفع المزيد من الضرائب للدولة. والسبب إيمانه المسيحي.
نعم فبنظر غيتس لا يمكن السماح لكل هذا العدد من أطفال أفريقيا بأن يموتوا من الجوع أو المرض بينما يتنعّم الكثيرون بثروات هائلة!
على مر السنوات وهب غيتس أكثر من 40 مليار دولار من ثروته الشخصية للجمعيات الخيرية. مع زوجته ميليندا أسس في عام 2000 أكبر مؤسسة خاصة في الولايات المتحدة. تهدف هذه المنظمة إلى تحسين الرعاية الطبية والحد من الفقر المدقع وتوسيع الفرص التعليمية والوصول إلى تكنولوجيا المعلومات.
وعندما سُئل ما إذا كان إيمانه المسيحي هو الذي يدفعه إلى وهب كل هذه الأموال فكان جواب الملياردير الأسطورة: الأمر واضح!

لم يمر العيد الا واخذ معه في رحلة ابدية ثلاثة ورود من ابناء جاليتنا في ساحل العاج

بعد أيام على فقدانها في وادي جنة نهر ابراهيم.. العثور على جثة الطفلة نورا حاطوم

صلاة إلى السيدة العذراء، شفاء المرضى

البطريرك ثيوفيلوس يدين أعمال العنف في القدس الشّرقيّة

بيان بطاركة ورؤساء الكنائس في القدس حول العنف الحالي في القدس الشرقية

البابا فرنسيس: إنَّ الدعوة المسيحية هي نضال وقرار بالوقوف تحت راية المسيح

البطريركية اللاتينية تدين العنف ضد المصلين في القدس واقتلاع السكان من بيوتهم في الشيخ جراح

البابا فرنسيس يُنشأ خدمة أستاذ التعليم المسيحي

بين كورونا والأزمة الاقتصاديّة… هل من تبرير للبعد عن الممارسة الرّوحيّة؟

‫شاهد أيضًا‬

لم يمر العيد الا واخذ معه في رحلة ابدية ثلاثة ورود من ابناء جاليتنا في ساحل العاج

لم يمر العيد الا واخذ معه في رحلة ابدية ثلاثة ورود من ابناء جاليتنا في ساحل العاج : زينب د…