المهندس روجيه مخول: الويل لي ان لم ابشر شعار رفعته يا سيدي عنوانا لتكلل فيه رسالتك الروحية والرعوية

صاحب الغبطة والنيافة الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي بطريرك انطاكيا وسائر المشرق الكلي الطوبى.
سيادة المطران جورج بو جوده رئيس اساقفة ابرشية طرابلس المارونية.
سيادة المطارنة الاجلاء والحاضرين بيننا.
حضرات الراهبات والاباء الاجلاء.
اصحاب المعالي والسعادة المحترمين.
حضرات القادة الامنيين وممثليهم.
ايها الاخوة والاخوات.
“الويل لي ان لم ابشر”…. شعار رفعته يا سيدي عنوانا لتكلل فيه رسالتك الروحية والرعوية، وكان عنوانا لسنوات خدمتك لابرشيتك وتحديا لكل العوائق الدنيوية.
نعم يا سيدي….
لقد بشرت … وستبشر
لقد جمعت …. وستجمع
لقد بنيت وحميت وجعلت للضال مذبحا، وللمؤمنين كنيسة، ولليتيم ملجا، وللمسنين راحة، وللعائلة وللمراة، وللطفل، وللشباب كيانا، وها انت اليوم تجعل للتاريخ وللتراث ملجا…
شكرا لك سيدي على كل عطاءاتك
شكرا لك سيدي على ثقتكم ودعمكم لنا، ونامل ان نكون قد وفيناك القليل مما اوكلته لنا.
لقد كان همك حماية تراث ابرشيتنا الغني بمقتنياته وامجاده، ورغم كل العوائق المادية والسياسية، ورغم جائحة الاوبئة، ورغم كل الظلام المستفحل والمطبق على صدورنا، ها انتم اليوم تضيؤن شمعة في سواد هذا الليل الداكن.
فليدون تاريخنا اليوم، ولنهلل فرحا بحضور راعينا صاحب الغبطة والنيافة، ولنتصفح معا صفحات انطوت وازهرت، علنا نستخلص عبرة…
علنا نبني المستقبل… ولنبشر.
في ذكرى زيارة غبطة البطريرك مار بشاره بطرس الراعي وافتتاحه لـ”متحف المطران جورج بو جوده الابرشي”.
المهندس روجيه مخول
كرم سده في