ديسمبر 20, 2021

بطريرك الأرمن الكاثوليك قام بزيارته الرّعائيّة الأولى إلى عنجر بعد تنصيبه

تيلي لوميار/ نورسات

في زيارته الرّعائيّة الأولى بعد تنصيبه بطريركًا على كرسيّ كيليكيا للأرمن الكاثوليك، زار الكاثوليكوس رافائيل بدروس الحادي والعشرون رعيّة عنجر، يرافقه المعاون البطريركيّ المطران جورج أسادوريان ولفيف من الآباء الكهنة.

عند وصوله إلى ساحة عنجر، كان في استقبال البطريرك كلّ من رئيس البلديّة السّيّد خوشيان، وكاهن الرّعيّة مسروب طوباليان وآباء كهنة وممثّلين عن مختلف الكنائس. ثمّ سار الجميع سيرًا على الأقدام على وقع عزف فرق الكشّافة وإنشاد التّراتيل إلى كنيسة سيّدة المسبحة الورديّة حيث ترأّس القدّاس الاحتفاليّ بمشاركة لفيف من الآباء الكهنة وحشد من المؤمنين.

وإستهلّ القدّاس بكلمة ترحيبيّة ألقاها الأب طوباليان أكّد فيها أنّ زيارة البطريرك هي علامة أمل وخارطة طريق للكنيسة في رعيّة عنجر.  

وبعد الإنجيل المقدّس، ألقى الكاثوليكوس رافائيل عظة تناول فيها معاني زيارته الرّعائيّة، وشدّد بحسب “الوكالة الوطنيّة للإعلام”، على أهمّيّة تفعيل المحبّة والتّضامن والثّبات رغم الصّعوبات متمنّيًا أن يحمل ميلاد السّيّد المسيح الأمل والرّجاء والاستقرار.

تبع القدّاس لقاء مع المؤمنين وممثّلي الجمعيّات والأحزاب الأرمنيّة والمؤسّسات، ثمّ تفقّد عددًا من العائلات في المنازل مطّلعًا على أوضاعهم ومستمعًا إلى شجونهم وهمومهم وسط الضّيقات.

‫شاهد أيضًا‬

السفير البابوي في دمشق: الظروف غير مواتية لعودة اللاجئين السوريين

أبونا وفاتيكان نيوز – السفير البابوي في دمشق: الظروف غير مواتية لعودة اللاجئين السور…