ديسمبر 17, 2020

توقف قلبه خلال مناوبته في المستشفى… جاد يُصارع في العناية بعدما خفّف عن مرضى كورونا

المصدر: "النهار"

لكنه لم يخطر في باله للحظة أنه قد يحتاج إلى من يُنقذه بعد ان غدره قلبه بشكل مفاجئ فسقط أرضاً.  

لم يكن الممرض جاد حطيط، ابن الـ24 عاماً يشعر بشيء، خرج من غرفة أحد المرضى خلال مناوبته الصباحية في مستشفى راغب حرب، إلا أن الحياة توقفت لحظة استراحته. أُغمي عليه فسقط أرضاً.

ما جرى أشبه بالكابوس، كل شيء كان سريعاً، تواجده في المستشفى كان حليفه الوحيد، حيث أُجريت له الإسعافات الأولية والإنعاش. هو اليوم يرقد في العناية الفائقة يُصارع الموت بغيبوبته، الوقت يمرّ والكل ينتظر جاد ليعود إليهم مفعماً بالحياة والمرح والإنسانية. 

يشرح الاختصاصي في الأمراض الصدرية في العناية الفائقة في مستشفى راغب حرب الدكتور علي سعد لـ”النهار” أن “وضع جاد دقيق وحرج، ولا نعرف السبب المسؤول عن توقف قلبه المفاجئ، ونحتاج إلى فحوصات خاصة للتأكد من كهرباء القلب، ولكننا في انتظاره ليصحو من #الغيبوبة حتى نجري له الفحوصات اللازمة. عادة في مثل هذه الحالات يصل الشخص متوفياً إلى المستشفى نتيجة التوقف المفاجئ للقلب، ولكن نتيجة تواجده في المستشفى ساعد ذلك في انقاذه وانعاش قلبه إلا أنه ما زال يرقد في العناية الفائقة.”

وأشار إلى أن “صورة الرأس أظهرت نقصاً بسيطاً في الأوكسجين، إلا أن الدماغ ما زال يحافظ على وظائفه، ولا وجود للآثار الكبيرة التي تعني طبياً الموت الدماغي. اليوم يرقد جاد في الغيبوبة نتيجة نقص الاوكسجين بسبب توقف القلب المفاجئ، وسيخضع لدراسة خاصة وفحوصات لمعرفة سبب هذا التوقف المفاجئ.”

خرج جاد من غرفة أحد المرضى وكان متجهاً لأخذ استراحته الصباحية، قبل أن يُغمى عليه فجأة. هذا العارض قد يكون مرتبطاً بخلل في كهرباء القلب، لكن لا يمكننا تأكيد ذلك إلا بتشخيص طبي. وفق سعد “ننصح كل شخص لديه تاريخ عائلي في أمراض القلب وخصوصاً كهرباء القلب اجراء فحص الكهرباء للتأكد من عدم وجود مشكلة او خلل في كهرباء القلب والذي يؤدي إلى توقف قلب مفاجئ.”مشدداً على أن “صورة الرأس أظهرت آثاراً بسيطة نتيجة نقص الأوكسجين بعد توقف القلب. وبما أن وظائف الدماغ لم تتضرر، فلا مشكلة في بقائه لأشهر طالما ليس هناك موت دماغي. ونحن اليوم في انتظار أن يصحو من الغيبوبة في أسرع وقت ممكن”. 

وفي العودة إلى تاريخ 28 تشرين الثاني، كتب جاد على صفحته على الفايسبوك منشوراً للتوعية من مخاطر الكورونا والاستخفاف به قائلاً: “ليش لابس هيك؟ – اصلاً ما في شي اسمو كورونا- ليش انا عندي كورونا؟- خلص ما بدي حط مكنة الأوكسجين عم تدايقني (يا امي يا حبيبتي ما هيدي نص علاجك)- ما بدي حطها(وهيك كانت بداية النهاية)مش غلط انك تنصاب بكورونا بس الغلط انك تكون مستخف بحق نفسك، ساعدونا حتى نساعدكم و تمرق فترة العلاج بسلام.”

في حين انتشرت على مواقع التواصل الإجتماعي صوره مع طلب الدعاء بأن يسترحع عافيته ويعود إلى عائلته واصدقائه وزملائه، جاء في بعض المنشورات”الممرض جاد حطيط توقف قلبه أثناء قيامه بواجبه الانساني وهو يرقد في العناية الفائقة وبحاجة لدعائكم”، أَمَّن يُجِيبُ ٱلْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ ٱلسُّوٓءَ ،،،نسألكم الدعاء لنية شفاء الممرض “جاد حطيط” من نوبة قلبية اثناء ممارسة مهنته الانسانية في خدمة مرضى الكورونا.اللهمّ إنّي أسألك من عظيم لطفك وكرمك وسترك الجميل أن تشفيه وتمدّه بالصحّة والعافية، اللهم إنا نسألك بأسمائك الحسنى وبصفاتك العلا وبرحمتك التي وسعت كلّ شيء، أن تمنّ عليه بالشفاء العاجل، وألّا تدع فيه جرحًا إلّا داويته، ولا ألمًا إلا سكنته، ولا مرضًا إلا شفيته، وألبسه ثوب الصحة والعافية عاجلًا غير آجلٍ وشافِه وعافِه واعف عنه، واشمله بعطفك ومغفرتك، وتولّه برحمتك يا أرحم الراحمين”. 

كيف يُفسّر الطب توقف القلب المفاجئ؟

يوضح الاختصاصي في أمراض القلب والأوعية الدموية وكهرباء القلب في المركز الطبي في الجامعة الأميركية في بيروت الدكتور مروان رفعت في حديث سابق لـ”النهار” أن “الخلل في كهرباء القلب والموت المفاجئ عند الشباب غالباً ما يصيب فئة الذين تراوح أعمارهم بين 12 و35 عاماً. لكن نسمع مؤخراً عن بعض حالات الوفاة لأولاد لم يتخطوا الـ8 سنوات، ولهذه الحالة الطبية في هذه السن أسباب جينية أو تشوهات خلقية منذ الولادة.”أما عن الأسباب المسؤولة عن خلل في كهرباء القلب:

* اعتلال عضلة القلب الضخامي Hypertrophic Cardiomyopathy وهو مرض وراثي. 

* خلل تنسُّج البطين الأيمن المحدث لاضطراب النظم

* متلازمة بروغادا

* متلازمة فترة QT الطويلة 

* متلازمة وولف باركسون

* ﺗﺴﺮع البطين ﻋﺪﻳﺪ اﻷﺷﻜﺎل CPVT 

* عيوب خلقية للشرايين التاجية

* العامل الوراثي

* العيوب الخلقية للقلب

اعراض تحذيرية
يُميّز رفعت بين الجلطة، وهي كناية عن انسداد في شرايين القلب، وبين خلل كهرباء القلب. لذلك من الأهمية بمكان تشخيص الحالة وعدم إهمال أي عارض، لا سيما أن العارض الأول قد يكون الأخير. ومن أهم هذه الأعراض:
– الإغماء
– الدوخة
– تسارع في دقات القلب
– غثيان
– ألم في الصدر

كيف يمكن علاج كهرباء القلب؟
يشدد رفعت على أهمية الكشف المبكر والتأكد من التاريخ العائلي للشخص وإجراء الفحص السريري وفحص القلب وتخطيطه كهربائياً، وعلى أساسها تشخص حالة المريض وبالتالي يحدد نوع العلاج”.
أما بالنسبة الى العلاجات فيمكن تقسيمها وفق الآتي:

* أدوية دقات تنظيم القلب

* زرع جهاز لتفادي خطر الوفاة المفاجئة

* الكيّ: وهنا يتمّ إدخال قسطار لتحديد موقع الاعتلال وكيّه ويختم رفعت قائلا ً “رسالتنا اليوم ليس فقط زيادة التوعية حول مشكلة كهرباء القلب، وإنما الحض على أهمية توفير جهاز مزيل الرجفان القلبي AED في الأماكن العامة والجامعات والنوادي الرياضية لإنقاذ أرواح الشباب الذين يواجهون توقف القلب المفاجئ.

ومن المهم الإشارة إلى أنه يمكن لأي شخص استخدام هذا الجهاز في حال جرى تدريبه عليه”.