سبتمبر 7, 2021

خمسة ايام في العناية الفائقة الى ان قرر الطبيب ان يضع لي” الهولتر”

Miracles of Saint Charbel Facebook Page

الاعجوبة الخامسة بعد عيد مار شربل لهذه السنة

سيدة شيعية لا تريد اعلان اسمها وهي من مواليد 1990 وأم لولدين مقيمة في بيروت.

كما تخبر عن حالتها الصحية :”انني ولدت وعندي مشكلة في صمام القلب الأيمن وربو شديد كان يسبب لي انسداد رئوي مع دقات قلب سريعة مرافق بوجع في جسدي وتنميل في الاطراف مع كرايز وتشنجات.

كنت أصل للموت واعود للحياة مرة اخرى.

دخلت الى المستشفى عدة مرات وبعد الفحوصات تبين انه يوجد تهريب دم من الصمام بسبب التهاب بالشريان الأيمن ويضغط على الصمام فوصفت لي الادوية الكثيرة وبسبب مشكلتي في الرئة امضيت خمسة ايام في العناية الفائقة الى ان قرر الطبيب ان يضع لي” الهولتر” ويعيد الصورة الشعاعية للقلب .

عرفت بوضعي صديقة عائلتنا وهي تحبني كثيرا وهي مسيحية واسمها مريانا فنذرتني لمار شربل ودهنتني بزيت مار شربل بشكل صليب على جبهتي وصدري وصلينا طالبين شفاعته ونعمة الشفاء . وفي اليوم الثاني اجريت الفحوصات المطلوبة وعند النتيجة صدم الطبيب بحالتي فالصمام ليس فيه التواء ولا يوجد تهريب دم ووضعي الصحي سليم مئة في المئة فطلب مني توقيف اخذ كل الادوية وقال لي اذهبي وانجبي الاولاد . فانا اطلب من الرب يسوع المسيح والقديس شربل ان يرافقوني .

لذلك جئت لشكر مار شربل على شفاعته بي وسجلت الاعجوبة بتاريخ 29 ايلول 2021

الكرسي الرسولي يدعو إلى إطلاق حملات للتوعية والوقاية لوقف الاتجار بالمهاجرين والتأسيس لهجرة آمنة ومنتظمة

من أجل من سقطوا ضحيّة الأمس ومن أجلك يا لبنان نصلّي!

مؤتمر لمناسبة افتتاح الأعمال التّحضيريّة للجمعيّة العاديّة الـ16 لمجمع الأساقفة نحو كنيسة سينودسيّة

العبسيّ التقى الوزير كلّاس ورئيس الرّهبانيّة المخلّصيّة

استمرت النيران في الاقتراب والناس داخل الكنيسة واستمروا في الصلاة وهذا ما حصل

“الله يخلّص”…

منذ وفاته، التفت إليه الناس بثقة… والدة كارلو أكوتيس تتحدث عن معجزات وثمار حياة ابنها

الكرسي الرسولي يدعو إلى مضاعفة الجهود لمحاربة استغلال المتاجرين بالبشر لتقنيات الاتصالات

البابا فرنسيس يوافق على مراسيم صادرة عن مجمع دعاوى القديسين

‫شاهد أيضًا‬

بيتسابالا: المجد الّذي يطلبه يسوع لا يتعلّق بالسّلطة وتوابعها بل بالحبّ فقط

تأمّل بطريرك القدس للّاتين بييرباتيستا بيتسابالا، عشيّة الأحد التّاسع والعشرين من الزّمن ا…