مارس 13, 2023

رئيس أساقفة كانتربوري جاستن ويلبي يتحدث عن صفات البابا فرنسيس التي لمسها منذ لقائهما الأول

رئيس أساقفة كانتربوري جاستن ويلبي

موقع الفاتيكان نيوز

الإنسانية العميقة، رؤية المشاكل من زاوية مختلفة، البساطة. كانت بعض الصفات التي لمسها لدى البابا فرنسيس منذ لقائهما الأول محور رسالة لرئيس أساقفة كانتربوري ورأس الكنيسة الأنغليكانية جاستن ويلبي لمناسبة الذكرى العاشرة لانتخاب البابا فرنسيس.

رئيس أساقفة كانتربوري ورأس الكنيسة الأنغليكانية جاستن ويلبي، والذي شارك البابا فرنسيس مبادرات مختلفة، هو من بين العديد من القادة الدينيين الذين أرادوا التأمل في خبرتهم مع الأب الأقدس وعلاقتهم معه خلال سنوات حبريته العشر. وكتب  رئيس الأساقفة لمناسبة الذكرى العاشرة لانتخاب قداسة البابا أنه بعد شهرين أو ثلاثة من تسلمه مهمته كان متوترا جدا حين التقى البابا فرنسيس للمرة الأولى، فلم يكن له أن التقى من قبل بابا ولم يكن يعرف شيئا عن أفكار البابا فرنسيس أو شخصيته. وتابع أن هذا اللقاء قد بدأ بقول البابا له: أنا أكبر منك، ثم تابع: بثلاثة أيام، حيث كان قد بدأ حبريته قبل أن أبدا أنا مهمتي بثلاثة أيام. إن هذه البداية، قال رئيس الأساقفة، قد أخبرتني الكثير عن البابا فرنسيس ووطبعت خبرتي معه، فبعد دقائق معدودة من الحديث معه اختبرتُ هذه الإنسانية العميقة التي ترى في كل كائن بشري قيمة لانهائية، كثيرون يقولون هذا وأنا أيضا، تابع رئيس الأساقفة، بينما هو يعيش هذا.

انتقل رئيس أساقفة كانتربوري بعد ذلك إلى نقطة ثانية فتحدث عما وصفها بالمخيلة الأخلاقية الكبيرة، فالبابا فرنسيس يحاول النظر إلى المشاكل بشكل مختلف. قد يعود هذا إلى الخلفية اليسوعية، قال رئيس الأساقفة ويلبي، إلا أن النتيجة هي أنه يتعامل مع المشاكل من زاوية مثيرة للمفاجأة. وواصل: تتحدث إلى البابا فرنسيس حول القضايا الكثيرة التي تواجه الكنيسة فينظر هو إلى قلب الإنسان ويجد دائما أشكال محبة يمكنها أن تُلين مناطق القلب المتحجرة.

نقطة ثالثة في حديث رئيس أساقفة كانتربوري حول البابا فرنسيس هي البساطة، وتحدث هنا عن البساطة التي نشهدها ونلمسها لدى الأب الأقدس وقال إنها بساطة صادقة. وتابع أن هذه الجوانب، القدرات الفكرية والشخصية، القلب العميق والبساطة تُمَكن البابا فرنسيس من بلوغ مَن هم خارج الكنيسة بشكل استثنائي مثلما كان يفعل القديس يوحنا بولس الثاني. هناك عمق هو بركة للكنيسة بكاملها لا فقط للكنيسة الرومانية الكاثوليكية، ختم رئيس الأساقفة جاستن ويلبي.

‫شاهد أيضًا‬

بيان مجلس كنائس الشرق في الذكرى السنوية الـ11 على اختطاف مطراني حلب

بيان مجلس كنائس الشرق في الذكرى السنوية الـ11 على اختطاف مطراني حلب | Abouna تمر السنة الح…