يونيو 20, 2022

زيارة تفقّديّة للمتروبوليت زحلاوي إلى اللّقاء الأرثوذكسيّ: إتّحدوا لتنقذوا وطنكم

تيلي لوميار/ نورسات

خلال وجوده في لبنان، خصّ مطران نيويورك وسائر أميركا الشّماليّة المتروبوليت جوزيف زحلاوي اللّقاء الأرثوذكسيّ بزيارة، بحضور نائب رئيس البعثة في السّفارة الأميركيّة ريتشارد مايكلز والمستشار فادي حافظ.

كان في الاستقبال كلّ من أمين عامّ اللّقاء الارثوذكسيّ النّائب السّابق مروان أبو فاضل وأعضاء الهيئة الإداريّة ومجلس أمناء اللّقاء، الوزير والنّائب السّابق نقولا نحّاس، النّائب السّابق سليم حبيب، المحافظ السّابق نقولا سابا، القنصل الفخريّ جاك صرّاف، النّقيب السّابق موسى فريجي، العميد م. غبريال الصّانع، أمين السّرّ سمير نعيمة، أمين المال جوزيف مطر، جورج تسريني، غسّان خوري، بيار عطالله، فؤاد خلاط، حبيب فرح، رجا بدران، ابراهيم خوري، ناجي غبريل، والسّيّدات نجوى أبي حيدر، أليكسا قيامة، حنان إسبر والسّادة طوني غريب، جاك غرزوزي، إيلي قيامة، عمر الرّاسي، طوني سعادة، أنطوان شويري كما المدير الإداريّ للّقاء جرجس سمعان.

إستهلّ اللّقاء بكلمة ترحيب شدّد فيها أبو فاضل على حماية الحقوق السّياسيّة والإداريّة  للطّائفة الأرثوذكسيّة في الدّولة، مؤكّدًا على التّعاون الوثيق مع أبرشيّة أميركا الشّماليّة برعاية المتروبوليت زحلاوي.

وكانت كلمة لزحلاوي عرض فيها بإسهاب واقع الأبرشيّة وانتشارها وطريقة عملها، منوّهًا بالدّور الفاعل للّقاء الأرثوذكسيّ في هذه الظّروف القاهرة في لبنان والمشرق.  

ثمّ دار حوار بين المتروبوليت والحضور حيث أجاب زحلاوي على الأسئلة والاستيضاحات، مركّزًا على التّضامن وإيلاء العمل المؤسّساتيّ الأولويّة القصوى ومشدّدًا على التّعاون بين الإكليروس والعلمانيّين.

وبعد مائدة محبّة باركها المتروبوليت زحلاوي وشارك فيها الحضور، وقبل مغادرته جدّد الدّعوة إلى الاتّحاد بين اللّبنانيّين عمومًا والأرثوذكسيّين في شكل خاصّ من أجل مواجهة التّحدّيات وإنقاذ الوطن.

‫شاهد أيضًا‬

بيان مجلس كنائس الشرق في الذكرى السنوية الـ11 على اختطاف مطراني حلب

بيان مجلس كنائس الشرق في الذكرى السنوية الـ11 على اختطاف مطراني حلب | Abouna تمر السنة الح…