ديسمبر 20, 2020

سلام دويهي رح تعيّد مع يسوع بالسما…

عشرة أيام و زغرتا ما زالت تحت صدمة وفاة الشاب “مايكل جعيتاني” حتى إستفاقت صباح اليوم على خبر وفاة الشابة الملاك “سلام باسكال الدويهي”.

ابنة ٢٢ عاماً زهرة جميلة مفعمة بالحياة قُطفت قبل أوانها بكثير. الفاجعة كبيرة جدا.

نتمنى الصبر و السلوان لاهلها والرحمة لروحها. ليُبلسم الربّ قلوبهم المفجوعة و ليعينهم ملك الملوك في حمل هذا الصليب.

تعرضت الشابة سلام دويهي لحادث سير مأساوي ليل امس وفارقت الحياة..

صديقتها الاستاذة رضا درجاني كتبت:

رحلت سلام الى السماء الى حيث النقاء والصفاء كنقاء قلبها المحب قبل ان تحقق أحلامها وتبني مستقبلها .زنبقة من خريجي ثانوية رشعين الرسمية انتقلت الى جوار الرب لتصبح عروسة السماء .أسرة ثانوية رشعين تتقدم من عائلتها باحر التعازي طالبة من الله لكم الصبر والسلوان .المسيح قام

حيث السيد ريشارد عبود قال شو صعبة تفيق من النوم ع خبر وفاة صبية والاصعب تكون هيدي الصبية تلميذتك المهذبة المهضومة

بكرتي كتير يا سلام، تعلمتي وتخرجتي حتى تحققي احلامك وتأسسي مستقبلك بس ما لحقتي…

نفسك بالسما حبيبتي ما بقا ينفع شي غير الصلاة