سبتمبر 15, 2020

شباب برطلة يحوّلون حطام كنيستهم إلى ذخائر مباركة

Cross Iraq web

صنع متطوّعون شباب عراقيّون نحو 500 صليب خشبيّ يحتوي على ذخائر من حطام كنيسة مار كوركيس- برطلة- شرقيّ مدينة الموصل، الّتي أحرقها عناصر تنظيم الدّولة الإسلاميّة، وذلك تخليدًا للجرائم الوحشيّة الّتي تعرّض لها أبناء المنطقة المسيحيّين.


ويأتي هذا العمل نزولاً عند طلب المسؤول عن الرّعيّة الأب بهنام بينوكا الّذي أوضح، بحسب موقع “عنكاوا” أنّ الذّخائر هي عبارة عن بقايا من صلبان الكنيسة وأبوابها المحترقة، وقد تمّ تقديسها بالميرون على أن تُقدّم لمسحيّي برطلة ليرفعونها في منازلهم، تعبيرًا عن انتمائهم “لرحم كنيستهم الّتي وُلدت من جديد”.

‫شاهد أيضًا‬

أقوال البابوات حول الشيطان، العدو الماكر الموجود حقًّا

أقوال البابوات حول الشيطان، العدو الماكر الموجود حقًّا – Vatican News في زمن الصوم ه…