شعور غريب وخوف كبير عم نشعر فيه هالإيام…

الأب بيتر حنّا

يا رب،
يا اللي وصّيتنا نسأل ونطلب وندق الباب..
أول شي،
الكورونا هي نتيجة ضعفنا وانانيتنا،
نتيجة الغرف السودا ومختبرات الموت،
اللي إنتا ماخصّك فيها..
سامحنا، لأن بوقت من الأوقات حَطينا عليك اللوم،
سامحنا لأن سألناك ليش.. بوقت كان لازم نسأل كيف..
سامحنا، لأن بوقت من الأوقات ستهترنا، وما تصرفنا بمسؤولية،
كل واحد منا، بوقت من الأوقات، وبطريقة من الطرق، كان سبب باللي عم يصير،
كِبر المرض يا رب، وكترت نعوات الموت..
أشخاص منحبن، فارقونا بلمح البصر،
ما لحقنا نودعهن، ولا حتى لحقنا نصدق إنن فلّو..
شعور غريب وخوف كبير عم نشعر فيه هالإيام..
ولكن،
إيماننا فيك، فوق كل المشاعر والأحاسيس،
ورجانا فيك، أقوى من أي خوف..
مِد إيدك، من سَماك..
وبارك شعبك..
لأن شعبك متكل عليك،
وعندو ثقة فيك،
ومأكد إنو الكلمة الأخيرة إلك..
يا رب..
المرضى، شفيهن..
اللي خطفهن الموت، استقبلهن عندك بحضنك..
ونحنا،
حمينا،
بارك الحكما والممرضين،
بارك عقل العلما اللي عم يسهرو تيلاقو دوا،
قوّي كل شخص عم يخدم مريض..
عطينا نقشع كل شي بعيونك،
ونفهم كل شي بحسب إرادتك..
ونعمل قبل أي شي، مشيئتك..
إنتا قلت، ما تخافوا أنا معكن،
بحسب هالكلمة، نحنا عم نصلي،
وبإسم إبنك الكلمة، نحنا عم نطلب..
أمين
الأب بيتر حنا

‫شاهد أيضًا‬

المرسلون اللّبنانيّون الموارنة يصلّون مساءً في مزار سيّدة البحار- إدّه

تحتفل جمعيّة المرسلين اللّبنانيّين الموارنة اللّيلة بختام الشّهر المريميّ. ويترأّس للمناسب…