‫الرئيسية‬ قراءات روحية إنجيل اليوم صعود الربّ يسوع إلى السماء: “وجَلَسَ عَنْ يَمِينِ ٱلله…”
مايو 21, 2020

صعود الربّ يسوع إلى السماء: “وجَلَسَ عَنْ يَمِينِ ٱلله…”

الخوري كامل كامل

الخميس ٢١ أيّار  ٢٠٢٠

صعود الربّ يسوع إلى السماء

“وجَلَسَ عَنْ يَمِينِ ٱلله…”

مرقس ١٦ / ١٥ – ٢٠

قالَ الربُّ يَسوعُ لِتَلاميذِه: «إِذْهَبُوا إِلى العَالَمِ كُلِّهِ، وَٱكْرِزُوا بِٱلإِنْجِيلِ لِلْخَلِيقَةِ كُلِّها.

فَمَنْ آمَنَ وَٱعْتَمَدَ يَخْلُص، وَمَنْ لَمْ يُؤْمِنْ فَسَوْفَ يُدَان.

وهذِهِ الآيَاتُ تَتْبَعُ الْمُؤْمِنين: بِٱسْمِي يُخْرِجُونَ الشَّيَاطِين، ويَتَكَلَّمُونَ بِلُغَاتٍ جَدِيدَة،

ويُمْسِكُونَ الْحَيَّات، وَإِنْ شَرِبُوا سُمًّا مُمِيتًا فَلا يُؤْذِيهِم، ويَضَعُونَ أَيْدِيَهُم عَلى المَرْضَى فَيَتَعَافَوْن».

وبَعْدَمَا كَلَّمَهُمُ ٱلرَّبُّ يَسُوع، رُفِعَ إِلى السَّمَاء، وجَلَسَ عَنْ يَمِينِ ٱلله.

أَمَّا هُم فَخَرَجُوا وَكَرَزُوا في كُلِّ مَكَان، والرَّبُّ يَعْمَلُ مَعَهُم وَيُؤَيِّدُ الكَلِمَةَ بِمَا يَصْحَبُها مِنَ الآيَات.


التأمل: “وجَلَسَ عَنْ يَمِينِ ٱلله…”

في هذا النهار، ذكرى صعودك الى السماء، لتجلس بالمجد عن يمين الله الآب أرفع إليك صلاتي كي أرتفع بتفكيري الى حيث أنت، لتصعدني معك من منحدرات هذا العالم الفاني، الى عالمك أنت، عالم الروح، عالم النور، عالم الأقداس والقديسين، لأتمتع معك بالكمال والنقاوة والقداسة..

أعترف لك بكل نقصٍ، بكل تقصيرٍ، في الصعود إليك.. أعترف لك بكل الخطايا التي تعيق تقدمي في اتجاهك، أعترف لك بكل الأمور التي تشدني الى أسفل.. “إغسلني كثيراً من إثمي ومن خطيئتي طهرني”.. فأنت تقول في الكتاب المقدس: ” إن كانت خطاياكم كالقرمز فإني أبيضها كالثلج”..

لن أخاف من أي شيء بعد الان لأنك صعدت الى فوق لتصعدني إليك،لذلك سأفتح قلبي وروحي إليك، سأضع ثقتي بك لأنك وحدك دعوتني، قبل أن أتصور في الحشاء دعوتني، إستلم قيادة حياتي، غيرني بحسب مشيئتك لأكون كما تريد، لأعمل ما تريد.. لقد اتخذت قراري أن أكون لك وحدك.. أنت يا ربي وإلهي..

عيد مبارك

للمزيد من المقالات:

عيد صعود السيد المسيح

من هم القدّيسين الذين لم يمسّ الفساد اجسادهم؟ تعرّفوا اليهم

حب المصلوب ألهب قلبها إنها القديسة ريتا، نجمة في سماء الكنيسة

‫شاهد أيضًا‬

“كَثِيرُونَ أَوَّلُونَ يَصِيرُونَ آخِرِين، وآخِرُونَ يَصِيرُونَ أَوَّلِين”

الجمعة ٢٥ أيلول ٢٠٢٠ يوم الجمعة من الأسبوع الأوّل بعد عيد الصليب. “كَثِيرُونَ أَوَّل…