أغسطس 30, 2021

عبد السّاتر: إذا أردنا لبلدنا أن يزدهر علينا أن نغيّر ذهنيّة “عاللّبنانيّ”

تيلي لوميار/ نورسات

في ليلة عيد القدّيس أغسطينوس، ترأّس راعي أبرشيّة بيروت المارونيّة المطران بولس عبد السّاتر القدّاس الإلهيّ الّذي احتفل به خادم رعيّة السّيّدة- مار أغسطينوس في كفرا بيت مري الخوري شربل بشعلاني، وعاونه فيه الخوري عمّانوئيل قزّي والخوري جورج عازار، بمشاركة الأب الرّئيس مارون بشعلاني ولفيف من الكهنة، وبحضور عدد من المؤمنين.

وللمناسبة، ألقى المطران عبد السّاتر عظة جاء فيها: “كلّنا نتكلّم عن مار أغسطينوس وعن توبته وارتداده وتقرّبه من الله حتّى بات قدّيسًا. وكلّنا نتأثّر بهذا التّغيير في حياته، ولكن لا أحد منّا يسلك المسار عينه معتقدين أنّ القداسة بعيدة عنّا.

إذا أردنا لبلدنا أن يزدهر وأن يعود بلد الإنسان وكرامته، فالمسؤوليّة لا تقع فقط على المسؤولين بل علينا نحن المدعوّين إلى أن نغيّر ذهنيّة “عاللّبنانيّ” وأن نبتعد عن بعض المفاهيم كالغاية تبرّر الوسيلة أو “من بعدي الطّوفان”، وأن نتوقّف عن السّعي وراء ربحنا وراحتنا وتقدّمنا ولو على حساب الآخر.

لو برّر مار أغسطينوس أخطاءه بضعفه لما تاب ولما صار قدّيسًا، ولما غيّر وجه العالم ولا بدّل مفاهيم كثيرة عند الإنسان وطوّره بتعاليمه ولاهوته.

الله الّذي يعلم ما في القلوب يمدّ لنا يده اليوم، فإمّا نضع يدنا بيده ويتغيّر الكون، أو نسحب يدنا من يده وعندها ألويل للكون.”

الكرسي الرسولي يدعو إلى إطلاق حملات للتوعية والوقاية لوقف الاتجار بالمهاجرين والتأسيس لهجرة آمنة ومنتظمة

من أجل من سقطوا ضحيّة الأمس ومن أجلك يا لبنان نصلّي!

مؤتمر لمناسبة افتتاح الأعمال التّحضيريّة للجمعيّة العاديّة الـ16 لمجمع الأساقفة نحو كنيسة سينودسيّة

العبسيّ التقى الوزير كلّاس ورئيس الرّهبانيّة المخلّصيّة

استمرت النيران في الاقتراب والناس داخل الكنيسة واستمروا في الصلاة وهذا ما حصل

“الله يخلّص”…

منذ وفاته، التفت إليه الناس بثقة… والدة كارلو أكوتيس تتحدث عن معجزات وثمار حياة ابنها

الكرسي الرسولي يدعو إلى مضاعفة الجهود لمحاربة استغلال المتاجرين بالبشر لتقنيات الاتصالات

البابا فرنسيس يوافق على مراسيم صادرة عن مجمع دعاوى القديسين

‫شاهد أيضًا‬

بيتسابالا: المجد الّذي يطلبه يسوع لا يتعلّق بالسّلطة وتوابعها بل بالحبّ فقط

تأمّل بطريرك القدس للّاتين بييرباتيستا بيتسابالا، عشيّة الأحد التّاسع والعشرين من الزّمن ا…