يناير 2, 2020

عندما يعتذر الكبار!

عندما يعتذر الكبار!

إعتذر البابا فرنسيس، الأربعاء، عن صدّ يد امرأة بغضب عندما قبضت على يده بشدّة وجذبته إليها قائلاً إنّه خرج عن شعوره.


وفي التّفاصيل فقد تعرّض البابا (83 عامًا) لموقف صعب من امرأة أثناء مروره على حشد اصطفّ لتحيّته في ساحة القدّيس بطرس مساء الثّلاثاء.

كانت المرأة الّتي لم تُعرف هويّتها قد قبضت على يد البابا وجذبته نحوها على نحو مفاجئ، وبدا الألم على وجه البابا وهو يحرّر يده منها بسرعة بكفّ يدها عنه.

وقال البابا أمام آلاف الزّائرين الّذين تجمّعوا في ساحة القدّيس بطرس، الأربعاء، في ختام القدّاس التّقليديّ بمناسبة العام الجديد “في مرّات كثيرة نفقد صبرنا حتّى أنا. أعتذر عن الذّي حدث يوم الثّلاثاء”.

وإنتهز البابا القدّاس لتوجيه إدانة مباشرة لاستغلال النّساء في العصر الحديث، وقال البابا فرنسيس في كلمته الّتي ألقاها في كاتدرائيّة القدّيس بطرس الّتي غصّت بالمصلّين “كل العنف ضدّ النّساء انتهاك لحرمات الرّبّ”.

‫شاهد أيضًا‬

للسنة الخامسة على تولّي المطران بولس عبد الساتر مقاليد أبرشيّة بيروت المارونيّة يوم روحيّ في دير مار مارون عنّايا

لمناسبة السنة الخامسة على تولّي المطران بولس عبد الساتر مقاليد أبرشيّة بيروت المارونيّة، ا…