يوليو 17, 2019

عنوان يتصدّر الصحيفة الفاتيكانية…ولد مستَعبَد يلقى حتفه في باكستان

المصدر: Zenit

ولد مسيحي مُستَعبَد يلقى حتفه في باكستان” هذا العنوان الذي تصدّر الصحيفة الفاتيكانية لوسيرفاتوري رومانو في القسم الإيطالي في 16 تموز 2019! وفسّرت الصحيفة الفاتيكانية: “رعب في باكستان، ولد مسيحي يبلغ عمره 11 عامًا تعرّض للضرب حتى الموت من قِبل صاحب العمل المسلم بسبب دين بلغت قيمته نحو يورو واحد”.

وحددت الصحيفة: “وقع الاغتيال في فيصل آباد، في ولاية بنجاب، وهي من بين المناطق التي تضمّ كثافة سكانية مسيحية كبيرة في البلاد. كان يدعى الولد بدال مسيح وكان يعمل بجمع القمامة في مكب نفايات إفران كالو. “يعمل” هو تعبير ملطّف لأنه في الواقع، كان مستعبدًا”.

ونقلت صحيفة لوسيرفاتوري رومانو عن آسيا نيوز: “كان يُدفَع ثمن بدال يوميًا بضع سنتات ما يوازي 100 روبية أي 0.05 يورو. وكان قد طلب الطفل من صاحب العمل قرضًا بقيمة 180 روبية، أي أكثر بقليل من يورو واحد ليغطّي بعض النفقات العائلية، وقد أعطاه الرجل المال ثم عاد ليستردّه على الفور”.

“في تلك الأثناء، ذهب بدال إلى المنزل وأقرض 150 روبية لأمّه وعاد إلى مكبّ النفايات ليسدّد الدين. وعندما تجرّأ الولد وقال لصاحب عمله أنه لم يعد يعمل لديه، استشاط غضبًا هذا الأخير وضرب الولد على رأسه حتى لفظ أنفاسه الأخيرة. وهمّ بالفرار”. لا تعليق!!!

لم يمر العيد الا واخذ معه في رحلة ابدية ثلاثة ورود من ابناء جاليتنا في ساحل العاج

بعد أيام على فقدانها في وادي جنة نهر ابراهيم.. العثور على جثة الطفلة نورا حاطوم

صلاة إلى السيدة العذراء، شفاء المرضى

البطريرك ثيوفيلوس يدين أعمال العنف في القدس الشّرقيّة

بيان بطاركة ورؤساء الكنائس في القدس حول العنف الحالي في القدس الشرقية

البابا فرنسيس: إنَّ الدعوة المسيحية هي نضال وقرار بالوقوف تحت راية المسيح

البطريركية اللاتينية تدين العنف ضد المصلين في القدس واقتلاع السكان من بيوتهم في الشيخ جراح

البابا فرنسيس يُنشأ خدمة أستاذ التعليم المسيحي

بين كورونا والأزمة الاقتصاديّة… هل من تبرير للبعد عن الممارسة الرّوحيّة؟

‫شاهد أيضًا‬

لم يمر العيد الا واخذ معه في رحلة ابدية ثلاثة ورود من ابناء جاليتنا في ساحل العاج

لم يمر العيد الا واخذ معه في رحلة ابدية ثلاثة ورود من ابناء جاليتنا في ساحل العاج : زينب د…