يناير 4, 2020

في هذا الصباح قلبي مُستعدّ يا الله

في هذا الصباح، حزمت أمتعة أيامي الماضية بحلوها ومُرّها،

وأفرغت قلبي من كُلّ ما يُمكنه أن يفصلني عنك، واستعددت لاستقبالك أيّها الكلمة المُتجسّد.

أمّا الآن، وقد بات قلبي مُستعداً يا الله، فتعالَ إليه، واملُك عليه، كي يحتضنك بكُلّ الحُب، وكُلّ الحنان.

واملأه بنعمك، وهباتك، وتعاليمك، أيّها الصالح القدوس، إليك اليوم أصلّي.

سيّدة النّجاة- زحلة تحيي عيد رقاد السّيّدة وانتقالها بالنّفس والجسد إلى السّماء

الرّهبنة الفرنسيسكانيّة في لبنان تستقبل ذخائر الصّليب المقدّس

الأب الياس كرم: فليكن ذكرهم مؤبّدًا!

في 4 آب قدّاس في مستشفى الورديّة- الجمّيزة

اليوم… رعيّة مار شربل عمّان تصلّي من أجل بيروت عشيّة ذكرى انفجار المرفأ

عودة المقابلات العامة للبابا فرنسيس الأربعاء ٤ آب أغسطس

جنّاز في مستشفى القدّيس جاورجيوس- الأشرفيّة

اليوم… اللّجنة اللّبنانيّة الأرمنيّة للإغاثة تصلّي عن أنفس ضحايا انفجار مرفأ بيروت

تذكار داود النبي

‫شاهد أيضًا‬

يا يسوع الوديع والمتواضع القلب

عضلة صغيرة هو ولكن فعله كبير. هو “القلب” مركز نظام الدّورة الدّمويّة في الجسم،…