ديسمبر 13, 2018

قدّاس عيد انتقال العذراء مريم

وقوف
نشيد الدخول

الشعب:     أ – لحن: فْشِطُو
هللويا
ما أشهاكِ يا ذكرى    الأمِّ القدِّيسهْ
ما أحلاكِ يا عذرا      أمَّ الكنيسهْ
شعبٌ غنَّى             ملءَ  الأفواهِ:           
صلّي  عنّا               يا أمَّ  اللهِ !
فالأرضُ  والسَّماءُ    موجُ  أعيادِ
إقبلي يا عذراءُ        حُبَّ   الأولادِ   
هللويا                 يا أمَّ الفادي !
 
هللويا      
إخضرَّ وجهُ الأرضِ     والكونُ غنَّى
في تذكارِ العذراءِ        أوصى يوحنَّا:
هنُّوا البتولْ              ثلاثَ مرَّاتْ
عَبرَ الفصولْ            وافهمُوا الآياتْ:
بالزَّرع ِ في كانون،    القمحِ في أيَّارْ،
ثمَّ الكرم ِ في آبَ!      ثالوثُ أسرارْ
هللويا                  رمزٌ للحياةْ !
  
هللويا
يا مَن أعطيْتِ الكون    مُعطي الحياةِ
إسترضي اللهَ عنَّا       الدَّيَّانَ الآتي
يرفعْ  عنَّا              السُّخطَ والحُكما 
يقلعْ منَّا                 الشَّرَّ والظُّلما
يُنهجنا نهجَ المجدِ      دربَ  الحياةِ
نَتلُ آياتِ الحمدِ        للرَّبِّ الآتي
هللويا                 صلِّي يا عذرا !
 
 
المحتفل: ألمجدُ للآبِ والإبنِ والروح القدُس، من الآنَ وإلى الأبد. 
المحتفل: أهِّلْنا أيُّها المسيحُ إلهُنا، أنْ نَطوفَ بِأصْواتِ التسْبيح، مَعَ أجواقِ رُسلِكَ القِدِّيسين، فنُعَظِّمَ ذِكْرى انتِقالِ والِدَتِكَ الطُوباويّة مَرْيم. أهِّلْنا بِصلواتِها أنْ نَنْعَمَ معها عَنْ يمينِكَ، في لِقائِكَ المَجيد، ونرْفَعَ المَجْدَ والشُّكر بِغيرِ انقطاع، إليكَ وإلى أبيكَ ورُوحِكَ القدُّوس، إلى الأبد.
الشعب: آمين
المحتفل: ألسَّلامُ للبيعة ولبَنيها 
الشعب: المجد لله في العُلى وعلى الأرض السّلام والرّجاء الصالح لبني البشر.

صلاة الغفران
المحتفل: لِنَرفَعَنَّ التَسبيحَ والمَجدَ والإكرامَ إلى شمْسِ البِرِّ الذي أشْرَقَ بنعْمَتْهِ مِن مريَمَ، الشرْقِ العظيم، فأنارَ العالمَ كُلُّهُ بأشِعَّتْهِ الإلهيّة؛ إلى الوَلدِ المُحْتَجِبِ الذّي كَرَّمَ يومَ انتِقالِ أُمِّهِ، وبَجَّلَ تَذْكارها النقِيَّ في الأرضِ والسماء. ألصَالِحِ الذي لَهُ المَجدُ والإكرامُ في هذا العيدِ المبارك وَكُلِّ أيّامِ حَياتِنا إلى الأبَد. 
الشعب: آمين.
المحتفل: أيُّها المسيحُ الكلمةُ الله، المُزَيَّحُ في حِضْنِ أبيكَ الأزَليّ يا من شِئْتَ في مِلْءِ الزمان فوُلِدْتَ بالجسدِ من مريمَ البتولِ بِنْتِ داوُد، وتَمَّمْتَ تدْبيرَكَ الخلاصِيِّ لأجْلنا، ورَفعْتَ إليكَ أمُّكَ وتوَّجْتَها مليكَةً
في الأرْضِ والسماوات.
ها نحْنُ اليومَ نُكرِّمُ عيدَ انتِقالها المجيد، مع الرُسُلِ القدِّيسين، الذين اجتمعوا مِن الأقطارِ البَعيدة لِيُكرِّموها،
ومع الخُدامِ السماوِييَّن نهْتِفُ لها بأشْرَفِ الألْحانِ قائلين: هَلُمّي بسلام، أيتُها الأُمُّ النقيةُ والِدةُ الإلهِ الكلِمة،
يا مَقْصورةَ الملِكِ السماوِيّ. 
هَلُمّي بسلام، يا هيكَلَ الروحِ القُدُس، ومَسْكِنَ الله الأعْلى. هَلُمّي بسلام، أيّتُها السُلَّمُ الروحِيّةُ التي رآها يَعْقوب، بها يَصْعَدُ الذين عبَروا إلى العُلى، فوْقَ سُلْطانِ الألَمِ والموْت.
والآن، نَسْألُكَ، أيُّها المسيحُ إلهنا، على عِطْرِ هذا البخور، أن تَمْنَحَنا بصَلواتِها غُفْرانَ الخطايا، وتَهَبَ الأمانَ لِلْكنائِس، والسلامَ للأدْيار، والعَضَدَ لِلْشيوخ، والنشاطَ للشُبّان، والتربية للأطْفال، والراحةَ للمُنتَقلين المُؤمِنين. 
أهِّلْنا جميعًا لِملكوتِكَ الأبَديّ، في رُفْقَةِ  العذراءِ أمِّكَ القديسة، وجوقِ الأنبياءِ والرُسُلِ والشُهداءِ المُعْترفين، فنَرفَعَ معهُم المَجدَ والشُكر إلَيكَ وإلى أبيكَ وروحِكَ القُدُّوسِ، إلى الأبَد.
الشعب: آمين. 

جلوس
من رُبى لبنانَ
من رُبى لبنانَ طيري حلّقي       في رقيقِ الغيمِ وَشيِ الزنْبقِ 
في عبيرِ الوردِ مدَّ الأُفُقِ          يا عروسَ الروحِ أمَّ المشفِقِ.  
حَلّقي عبْرَ السماءْ                 فوقَ عرشٍ من ضِياءْ 
مائجٍ ملءَ الفضاءْ                أدخُلي خدْرَ العلاءْ  
أتكِئي المعْبودَ للصدْرِ النقي     واسأليهِ الرِفْقَ بالكونِ الشقي. 

المحتفل: إقْبَلْ، يا ربّنا يسوعَ المسيح، عِطْرَ بخورِنا الذّي قَرَّبْناهُ في ذكْرى انْتِقالِ أمِّكَ العذْراءِ مرْيَمَ القديسة. أهِّلْنا أنْ نُكَرِّمَ يومَ عُبورِها مِن هذا العالمِ، معَ الرُسُلِ القدّيسينَ، وامْنح الغُفْرانَ لِرَعِيَّتِكَ المُحْتفِلةِ
بهذا العيد، فنَرفَعَ المَجدَ والشُكر إلَيكَ وإلى أبيكَ وروحِكَ القُدُّوسِ، إلى الأبَد. 
الشعب: آمين.

وقوف
قـدِيشـات آلـوهـو
المحتفـل والشعب: (ثلاثًا بالسريانية)
قَدِيشَاتْ أَلوهُو قَدِيشَات حَيِلْتُونُو قَدِيشَاتْ لُومُويُوتُو
الشعـب: إِتـْرَاحَاـمِ عْلَيْـنْ.
المحتفـل: أَيُّـها الرّبّ القُـدُّوسُ الَّـذي لا يَمُـوت، قَـدِّسْ أَفْكـارَنـا، وَنَـقِّ ضَمـائِرَنـا فَنُسَبِّحَـكَ تَسْبيحًا نَقِيًّا وَنُصْغِـيَ إلـى كُتُـبِـكَ المُقـدَّسَـة. لَـكَ المَجْـدُ إلـى الأَبَـدْ.
الشعـب: آميــن.

القراءات

جلوس
مزمور القراءات: رَمْرِمَينْ
الجوق الثاني    
مِن عِليَّةِ صِهْيونْ      طافَ الرُسْلُ الأحبَّاءْ
 نَحْوَ بُسْتانِ الزيْتونْ    شَيَّعوا جِسْمَ العذراءْ 
الجوق الأول   
كَروبُونَ، سَرافونْ     شَيَّعوا جِسْمَ العذراءْ 
مِنْ أظاليلِ الزَيْتونْ    لِلعَرْشِ تاجِ الأضواءْ 
الجميع
تَمَّ قوْلُ المُرَنِّمْ           في الأُمِّ العذْرا مَرْيَمْ:
إرْفعوا البابَ تَدْخُلْ     أُمُّ المَلِكِ الأعْظَمْ! 

الرسائل
القارىء: فَصلٌ مِن رِسالَةِ القدِّيس بولُسَ الرَسول إلى أهل روما، وبارك يا رئيس الكهنة.
المحتفل: ألمَجْدُ لِسَيِّدِ بولس والرُسل. ولْتَحِلَّ مَراحِمُ الله على القارِىء والسامعين، وعلى هذهِ الرَعِيَّة وأبنائها إلى الأبَد! 
القارىء: يا إخوتي، لتكن محبّتكم بلا رياء: تجنّبوا الشرّ، ولازموا الخير. أحبّوا بعضكم بعضاً محبّةً أخويّة، وبادروا بعضكم بعضاً بالإكرام. كونوا في الاجتهاد غير متكاسلين، وبالروح حارّين، وللربّ عابدين، وبالرجاء فرحين، وفي الضيق ثابتين، وعلى الصلاة مواظبين، وفي حاجات القدّيسين مشاركين، وإلى ضيافة الغرباء ساعين. باركوا الذين يضطهدونكم، باركوا ولا تلعنوا. إفرحوا مع الفرحين، وابكوا مع الباكين. والتسبيح لله دائمًا. 
الشعب: هَلِلُويَـــا وهَلِلُويَـــــا.
المرتٍّل: بِالمجد قامَتْ بِنْتُ الملكْ، والملكةُ عنْ يمينِكَ (مز 44 /10). 
الشعب: هللويا
الشّماس: أمامَ بِشارَة مُخَلِّصِنا، المُبشِّرةِ بالحياةِ لِنُفوسِنا، يُقدَّمُ البَخُور، إلى مراحِمِكَ يا رَبُّ نُصَلّي.
المحتفل: السّلام لِجَميعِكُم.
الشعب: ومَعَ روحِكَ.
المحتفل: مِنْ إنْجِيلِ رَبِّنا يَسُوعَ الْمَسِيحِ للقِدِّيسِ لوقا الّذي بَشَّرَ العالَمَ بالْحَيَاة. فَلنُصْغِ إلى بِشارَةِ الْحَيَاةِ والخَلاصِ لِنُفُوسِنا. 
الشّماس: كُونوا في السُّكوت، أَيُّها السَامِعُون، لأنَّ الإِنْجِيلَ الْمُقَدَّسَ يُتْلى الآنَ عَلَيْكُم. فاسْمَعُوا ومَجِّدُوا وَاشْكُروا كَلِمَةَ اللهِ الْحَيّ.
المحتفل: قال البشير: فقالت مريم: “تعظم الرب نفسي وتبتهج روحي بالله مخلصي لأنه نظر إلى أمته الوضيعة. سوف تهنئني بعد اليوم جميع الأجيال لأن القدير صنع إلي أمورا عظيمة: قدوس اسمه ورحمته من جيل إلى جيل للذين يتقونه كشف عن شدة ساعده فشتت الـمتكبرين في قلوبهم. حط الأقوياء عن العروش ورفع الوضعاء. أشبع الجياع من الخيرات والأغنياء صرفهم فارغين نصر عبده إسرائيل ذاكرا، كما قال لآبائنا، رحمته لإبراهيم ونسله للأبد”. حقًا والأمان لجميعكم.
الشعب: للمسيح يسوع التسبيح والبركات، من أجل كلامه الحيِّ لنا.

جلوس
المحتفل: (العظة)

وقوف
قانون الإيمان

المحتفل والشعب: نؤمن بإله واحد، آب ضابط الكل خالق السماء والأرض كلّ ما يُرى وما لا يُرى وبربٍّ واحد يسوع المسيح أبن الله الوحيد المولود من الآب قبلَ كل الدهور إله من إله، نور من نور، إله حق من إله حق، مولود غير مخلوق، مساوٍ للآب في الجوهر، الذي به كان كلّ شيء الذي من أجلنا نحنُ البشر ومن أجلِ خلاصنا نزل من السماء وتجسّد من الروح القدس ومن مريم العذراء وصارَ إنساناً وصُلبَ عنّا على عهدِ بيلاطس البنطي تألّم ومات وقُبِرَ وقام في اليوم الثالث كما جاء في الكتب وصعِدَ إلى السماء وجلس عن يمين الله الآب وأيضًا يأتي بمجدٍ عظيم ليدينَ الأحياء والأموات الذي لا فناء لمُلكه. 
ونؤمن بالروح القدس الرّبّ المُحيي، المنبثق من الآب والإبن الذي هوَ مع الآب والإبن يُسجَد لهُ ويُمَجّد، الناطق بالأنبياء والرُسل وبكنيسة واحدة، جامِعة، مقّدَسة، رَسوليّة ونعترف بمعموديّة واحدة لمغفرة الخَطايا 
ونترَجّى قيامَة الموتى والحياة في الدهرِ الآتي، آمين.


ما قبل النافور
الصعود إلى المذبح

وقوف
المحتفل: 
إِيْتِ لْوُتْ مَدْبْحِهْ دَلُوْهُا              أجيءُ إلى مذبحِ الله
وَلْوُتْ أَلُوْهُا دَمْحَدِ طَلْيُوْتْ           وإلى الله الذي يُبهِجُ شبابي
وِنُا بْسُوْغُا دْطَيْبُوتُخْ إِعُوْلْ لْبَيْتُخْ    بكثرةِ نعمتكَ أَدخُلُ بيتَكَ
وِسْغُودْ بْهَيْكْلُ دْقُودْشُخْ.             وأَسجُدُ في هيكلِ قُدْسِكَ.

الشعب: 
بْدِحْلْتُوخ مُرْيُا دَبَرَيْنْ               بمخافتِكَ، يا ربِّ، دبِّرني    
وَبَزَدِيْقُوتُخْ أَلِفَيْنْ.                   وبِبرِّكَ علِّمني
المحتفل: 
صَلَوْ عْلَيْ مِطُوْلْ مُرَنْ.           صلُّوا عنّي، إكرامًا لربِّنا
الشعب: 
أَلُوْهُا نْقَبِلْ قُوْرْبُنُخْ                  قَبِلَ الله قُربانَكَ
وْنِتْرَحَمْ عْلَيْنْ بَصْلُوْتُخْ.            وَرَحِمَنا بصلاتِكَ

نقل القرابين وتقدمتها
الشعب: هللويا.        
قال الرّبّ إنَّني            ألخُبزُ المُحيي
الآتي مِن حضنِ الآبِ     قُوتاً لِلعالَمْ
قَبِلَني                       حِضنُ العَذراء
الأُمِّ النَّقيّ                  العذراءِ مَريَم،
مِثلَ حَبَّةِ القَمْحِ            في الأرضِ الخَصبَهْ
صِرْتُ فوقَ المذبَحِ        قوتًا للبيعَهْ
هللويا                      وخُبزَ حَياه.
المحتفل: أيُّها الرّبّ الإلهُ العظيم، يا مَنْ قَبِلْتَ قرابينَ الأوَّلين، إقبَلْ ما حَمَلَ إليْكَ أبناؤك منْ قَرابين، حُبا لَكَ وَلاسِمِكَ القُدُّوس، أَجْزِلْ عَلَيهِم بَرَكاتِكَ الروحِية، وَبَدَلَ عَطاياهُمُ الزائلة، هَبْ لَهُمُ الحَياةَ والمَلَكُوت.
الشعب: آمين.
المحتفل: لِذِكْر رَبِّنا وإلهِنا وَمُخَلِّصِنا يَسوعَ المَسيحِ وكُلِّ تدْبيرِهِ الخَلاصيّ مِن أجْلِنا. نذكُرُ، على هذا القُربانِ الموضوعِ أَمامَنا، جَميعَ الَّذينَ حَسنُوا لدى اللّهِ مِن آدَمَ حتّى اليَوم، ولا سيما الطُوباويَّة والِدَةَ اللّهِ مريم، ومار مارون ومار… (شفيع الكنيسة) ومار… (صاحب العيد). 
أُذكُرْ الّلهُمَّ، آباءَنا وإخْوَتَنا الأحياءَ والأموات، أَبْنَاءَ البِيعَةِ المُقَدَّسَة، بخَاصَّةً مَنْ تُقَدَّمُ عَنْهُم هذه الذبيحة (يذكر من يشاء من الأحياء والأموات…) واذكُرْ جَميعَ المُشْتَرِكينَ مَعَنا اليومَ في هذا القُربان.
الشعب: آمين.
المحتفل: (يبخّر ثلاثًا مثلّثة بينما الشعب ينشد)

لحن: لمريَمْ يُلْدَات آلوهُو
الشعب: هللويا
لِوالدةِ اللهِ                الأُمِ العَذراء
الأنبياءِ والرُّسلِ         والشُّهَداء
والخُداّمِ الكَهنه،         جوقِ الأبرارْ
كُلِّ أولادِ البيعَهْ         نُحيِي التَّذكار.
أو ترتيلة: 
أقبَلْ يا وادَّ التايبينْ بحنوّ حِلْمَكْ وعذوبتَكْ البخورَ المُقدّمْ لكْ من المؤمنينْ أبناءْ بيعتَكْ بأيدي أربابِ الكهنوتْ لرضاكْ ربَّنا وراحة لاهوتَكْ.
وكما قبِلْتَ برأسِ الطورْ قربانَ ابراهيم خليلَكْ وشِبْهَ ما لذَّتْ لكْ  طيوبْ هارونْ كاهنْ شعبَكْ يلَذُّ لكْ ربَّنا بخورنا وارضَ عنّا مولانا بوفورْ رحمتَكْ؟

نافور الرسل الاثني عشر
رتبة السّلام

جلوس
المحتفل (يرسم إشارة الصليب):
أَلمَجْدُ للآبِ والابنِ والرُوحِ القُدُس، مِنَ الآنَ وإلى الأَبَد.
الشعب: آمين.
المحتفل: (يبسُط يدَيه):
أيُّها الرّبّ الآب الرَحيمُ القُدُّوس، يا مَن أعدَدتَ لنا هذهِ الوَليمَة الروحانية، بِواسِطَةِ ابنِكَ الوَحيد، إقبَل قربانَ هذِهِ الذبيحَةِ غيرِ الدموية، وامنحنا موهِبَةَ روحِكَ القدُّوس، وأهلنا أن نعطي بَعضُنا بعضًا السّلام، بَقلبٍ نقيٍّ ومحبّةٍ إلهيَّة، فنرفعَ المَجدَ والشكرَ إليكَ وإلى ابنِكَ الوحيد وروحِكَ القُدُّوس، الآن وإلى الأبد. 
الشعب: آمين.
المحتفل: (يضع يدَيه على المذبح وعلى القرابين، ثم يُعطي السّلام):
المحتفل: السّلام لَكَ يا مَذْبَحَ الله؛ السّلام للأَسْرَارِ المُقَدَّسَةِ المَوضُوعَةِ عَلَيك؛ السّلام لَكَ يا خادِمَ الرُوحِ القُدُس.
الشمَّاس: لِيُعْطِ كُلُّ واحِدٍ مِنَّا السّلام قَرِيبَهُ بِمَحَبَّةِ وأمانَةٍ تُرْضي الله.
(يتناقلون السّلام بيدَين مضمومَتين، وهم يُنشدون نشيدًا للسلام، مثلاً):
الشعب: للإِخْوَةِ السّلام والمَحَبَّةُ والإيمان، مِنَ اللهِ الآبِ والرّبّ يَسُوعَ المَسيح. فَلْيَكُنْ إلَهُ السّلام مَعَكُم أَجْمَعين. آمين.
المحتفل: (يبسُط يدَيه):
فليكُن يا ربّ، سلامُكَ وأمانُكَ وحُبُّكَ الصادَقُ ومراحِمُكَ الإلهيّة، معنا وبيننا، جميعَ أيَّامِ حياتِنا، فنَرفَعَ إليكَ المَجدَ والشُكرَ، الآن وإلى الأبد.
الشعب: آمين.
المحتفل: نسجدُ أمامَكَ، يا ربّ، ونَبتهلُ إليكَ أن تَنظرَ إلينا راحِمًا، فتؤهِلنا لِلدنوِّ مِن مَذبَحِكَ المُقدَّس، بِنقاوَةِ القلبِ وقداسَةِ النَفسِ والجسد، فنرفعَ إليكَ المَجدَ والشُكرَ الآنَ والى الأبد.
الشعب: آمين.

الصلاة القربانيَّة

وقوف
المحتفل: (يبارك الشعب ثلاثًا في الوسط واليسار واليمين):
مَحَبَّةُ اللهِ الآب ونِعْمَةُ الابنِ الوَحيد وشَرِكَةُ وحُلُولُ الرُوحِ القُدُس معَ جَميعِكُم يا إخوتي إلى الأبد.
الشعب: ومَعَ رُوحِكَ.
المحتفل: (رافعًا يدَيه وناظِرَيه إلى العلاءِ):
لِتَكُنْ أَفْكَارُنا وعُقُولُنا وقُلُوبُنا مُرتَفِعَةً إلى العُلى.
الشعب: إنَّها لَدَيكَ يا ألله.
المحتفل: (يَضمُّ يَدَيه وينحني):
لِنَشكُرِ الرّبّ مُتَهَيِّبين، وَنَسجُدْ لَهُ خَاشِعين.
الشعب: إنَّهُ لَحَقٌّ وَواجِب.
المحتفل: (يبسُط يدَيه):
حقًا إنكَ قدُّوسٌ يا أللهُ الآب، وواهِبُ الحياة، ولكَ يَجِبُ المَجد، وبكَ يليقُ المَديح، لأنكَ مَباركٌ مَعَ ابنِكَ الوَحيدِ وروحِكَ الحَيِّ القدُّوس. بكَ يُحيط ُ الكاروبيم والسارافيم ويَشدون مترنمين بأصواتٍ نقيَّةٍ وألحانٍ سماوية، مُمَجِّدينَ هاتفين:   
الشعب: قدّوسٌ. قدّوسٌ. قدّوسٌ أَنتَ. أَيُّها الرّبّ القَوِيُّ إِلهُ الصَباؤوت. أَلسَماءُ والأَرضُ مَمْلُوءَ تانِ مِنْ مَجْدِكَ العَظيم. هُوشَعنا في الأَعالي. مُبارَكٌ الَّذي أَتَى وَسوفَ يأتي باسمِ الرّبّ. هُوشَعْنا في الأًعَالي.
المحتفل: قدُّوسٌ قدُّوسٌ قدَّوسٌ أنتَ أللَّهم الآب المملوءُ مَراحِم. قدُّوسٌ ابنُكَ الوَحيد رَبُّنا يسوع المسيح. قدُّوسٌ روحُكَ المُحيي. إنكَ القدُّوسُ واهِبُ الخيرات، يا مَن لأجلِ خَلاصِنا، تجَسَّدَ ابنُكَ الوَحيدُ مِنَ البتولِ النَقيَّةِ مَريَم، وبتدبيرِهِ الإلهيِّ خَلصَنا وافتدانا.
المحتفل: (يأخذ الخبزَ بيدَيه، قائلاً):
وفي اليَومِ الَّذي قَبْلَ آلامِهِ المُحْيِيَة أخذَ الخُبْزَ بيَدَيهِ المُقَدَّسَتَيْن، وَبَارَكَ، وَقَدَّسَ، وَكَسَرَ وَأَعْطَى تَلامِيذَهُ قائلاً: خُذُوا كُلُوا مِنْهُ جَمِيعُكُم، فَهذَا هُوَ جَسَدي، الَّذي مِن أَجْلِكُمْ وَمِنْ أَجْلِ الكَثِيرِين يُكْسَرُ وَيُبْذَلُ لِمَغْفِرَةِ الخَطايا وَلِلحَيَاةِ الأَبَدِيَّة.
الشعب: آمين.
المحتفل: (يأخذ الكأس بيديه، قائلاً):
كذلك على الكأْسِ المَمْزُوجَةِ خَمْرًا وَمَاءً بَارَكَ وَقَدَّسَ، وَأَعْطَى تَلامِيذَهُ قائلاً: خُذُوا اشْرَبُوا مِنْهُ جَمِيعُكُمْ، فَهذَا هُوَ دَمِي، دَمُ العَهْدِ الجَديد الَّذي مِنْ أَجْلِكُمْ وَمِنْ أَجْلِ الكَثِيرِين يُهْرَقُ وَيُبْذَلُ لِمَغْفِرَةِ الخَطَايَا َولِلحَيَاةِ الأَبَدِيَّة.
الشعب: آمين.
المحتفل: (يبسُط يدَيه):
كلما أكلتم هذا الخُبزَ وشربتم هذه الكأس، تَصنعونَ بذلِكَ ذكري حتى مجيئي.
الشعب: نَذكرُ موتَكَ، يا رَبّ، ونَعترِفُ بِقيامَتِكَ، وَنَنتظِرُ مجيئَكَ الثَاني، ونَطْلُبُ مِنكَ الرَّحمَةَ والحَنَان، ونَسْأَلُكَ مَغْفِرَةَ الخطايا. فلتَشْمَلْ مَراحِمُكَ كُلَّنا.
المحتفل: فلهذا نحنُ يا رب مُحِبَّ البشر، نذكر تدبيرِكَ ونبتهلُ إليكَ أن ترحَمَ السَّاجدينَ لكَ، وتخلصَ مِيراثكَ، يَومَ تظهَرُ في آخِرِ الزَمان، فتجازي بعدلٍ كلَّ إنسانٍ حَسَبَ أعمالِهِ، وها إنَّ بيعَتِكَ تضرَعُ إليكَ وبِكَ ومَعَكَ إلى أبيك، وهي تقول:
الشعب: إرحمنا أيُّها الآبُ الضَابِطُ الكُلَّ، ارْحَمْنا.
المحتفل: (يضمّ يدَيه على صدره بشكل صليب):
نحْنُ أيضًا، يا ربّ، أبناءَكَ الخَطأة، فيما نقبَلُ نِعَمَكَ، نشكُرُكَ عَنها ومِن أجلِها كُلها.
الشعب: إيّاكَ نُسبّح.إِيَّاكَ نُمَجِّد. إِيَّاكَ نُبارِك. لَكَ نَسْجُد. بِكَ نَعْتَرِفُ وَمِنْكَ نَطْلُب: فَاشْفِقْ أَللهُمَّ عَلَينا وارحَمْنَا واسْتَجِبْ لَنا.
الشمّاس: ما أَرْهَبها ساعةً، أَحِبَّائي، يَنْحَدِرُ فيها الرُّوحُ الحيُّ القدُّوس، ويَحِلُّ على هذا القربانِ الموضوعِ لتقديسِنا، فلنقِف مُصَلِّينَ خاشِعِين.
المحتفل: (ينحني ويُرفرف براحَتيه ثلاثًا فوق الأسرار، مُعلنًا):
إرحمنا يا رب ارحمنا، وأرسل من سمائكَ روحكَ المُحيي، وليُرِفَّ على هذا القربان، ويَجعَلهُ جسدًا مُحييًا، ويُسامِحَنا ويُقدِّسنا.
المحتفل: (يَجثو على ركبتَيه ويبسط يدَيه):
المحتفل: إستَجِبْنا يا ربّ. إستَجِبْنا يا ربّ. إستَجِبْنا يا ربّ. وَلْيَأْتِ رُوْحُكَ الحيُّ القُدُّوس وَيَحِلَّ عَلَينَا وعلى هذا القُربُان.
(يُقَبِّل المذبح)
الشعب: كِيريالِيسُون. كِيريالِيسُون. كِيريالِيسُون.
المحتفل: (ينهضُ ويرسم إشارة الصليب على الأسرار):
فَيَجْعَلَ بحلولِهِ هذا الخبزَ جسدَ المسيحِ إلهِنا.
الشعب: آمين.
المحتفل: ويجعلَ مزيجَ هذه الكأسِ دمَ المسيحِ إلهِنا.
الشعب: آمين.
المحتفل: (يبسُط يدَيه):
لكي تكون لنا هذه الأسرار المُقدَّسة لِمَغفرةِ الخطايا وشفاءِ النَّفسِ والجَسد، وتوطيدِ الضَمير، فلا يَهلِكَ أحدٌ مِن شَعبكَ المُؤمن، بل أهِّلنا أن نحيا بِروحِكَ، ونسيرَ بالنقاوة، ونرفعَ إليكَ المَجدَ الآن وإلى الأبد.
الشعب: آمين.

التذكارات
جلوس
المحتفل: (يَضُمّ يدَيه):
نقدم لك يا رب،  يا ربّ، هذه الذبيحة الإلهيّة، من أجل كنيستِكَ، لا سيَّما من أجل آبائنا ورعاتنا: مار … بابا روما، ومار… بطرس بطريركنا الأَنطاكيّ، ومار … مطراننا، وسائر الأساقفة المُستقيمي الرأي؛ لكيما، بحياة لا لوم فيها، يُدبِّروا كنستك بنقاوةٍ وقداسة، ويُقدِّموا لك شعبًا مؤمنًا يُكرِّمُ اسمك، نسألك يا ربّ.
الشعب: يا رَبُّ ارحَم !
الشمّاس: أُذكُر يا ربّ، شعبك القائم أمامك لا سيَّما الذين قدّموا هذه القرابين؛ واغفر لهم ليحيوا دائمًا في حضرتك بغي

14 أيار تذكار الشهيد بونيفاسيوس ورفاقه العشرين

“لِكَي تَكُونَ لِكُلِّ مُؤْمِنٍ بِهِ حَيَاةٌ أَبَدِيَّة”

لم يمر العيد الا واخذ معه في رحلة ابدية ثلاثة ورود من ابناء جاليتنا في ساحل العاج

بعد أيام على فقدانها في وادي جنة نهر ابراهيم.. العثور على جثة الطفلة نورا حاطوم

صلاة إلى السيدة العذراء، شفاء المرضى

البطريرك ثيوفيلوس يدين أعمال العنف في القدس الشّرقيّة

بيان بطاركة ورؤساء الكنائس في القدس حول العنف الحالي في القدس الشرقية

البابا فرنسيس: إنَّ الدعوة المسيحية هي نضال وقرار بالوقوف تحت راية المسيح

البطريركية اللاتينية تدين العنف ضد المصلين في القدس واقتلاع السكان من بيوتهم في الشيخ جراح

‫شاهد أيضًا‬

قدّاس عيد الميلاد المجيد

وقوفنشيد الدخولأ – لحن: مْشِيحُو نَطَريِهْ لْعِدْتُخْ طِفلٌ سَابِقُ الأَزمانِ&n…