‫الرئيسية‬ قراءات روحية كاهنان جديدان في جمعية المرسلين اللبنانيين الموارنة
يوليو 21, 2020

كاهنان جديدان في جمعية المرسلين اللبنانيين الموارنة

كاهنان جديدان في جمعية المرسلين اللبنانيين الموارنة.

احتفلت جمعية المرسلبن اللبنانيين الموارنة يوم السبت الواقع فيه 18/7/2020 بالسيامة الكهنوتية لاثنين من أبنائها، الأب اتيان حنا من القبيات والأب ربيع عون من العيشية، في كنيسة مار يوحنا الحبيب – دير المخلص (الكريم) غوسطا، بوضع يد صاحب السيادة المطران أنطوان نبيل العنداري النائب البطريركي العام على منطقة جونية، وبحضور سيادة المطران شربل مرعي راعي أبرشية مار مارون في الأرجنتين السابق، وقدس الأب العام مارون مبارك رئيس عام جمعية المرسلين، ولفيف من الكهنة والرئيسات العامات والأخوات الراهبات والأهل والأصدقاء.

عاون صاحب السيادة في القداس الإلهي الأب عمر الهاشم رئيس دير الكريم والأب أندريه غاوي رئيس اكليريكية مار يوحنا الرسول وعرابا الكاهنين الجديدين الأب جان يونس والأب ادوار حنا، وخدمت الإحتفال جوقة سيدة لبنان.

ويوم الأحد الواقع فيه 19/ 7/2020 احتفل قدس الأب العام والكاهنان الجديدان بالقداس الإلهي، ذبيحة شكر للرب على نعمة الكهنوت المقدس التي منّ الله بها على الجمعية. وألقى الأب اتيان حنا عظة تأمل فيها بنص انجيل الزارع (متى 13: 36- 43)، بعدها قدم “الشكر للرب مانح النعم السماوية” هو من اختارهما للكهنوت، ورفع الشكر لعائلتيهما اللتين قدمتاهما بسخاء لخدمة الرب، وللجمعية التي احتضنت دعوتهما ورافقتها وعلى رأسها قدس الأب العام، والآباء المشيرين، وجميع الآباء الذين رافقوهما في فترات التنشئة من الابتداء إلى الاكليريكية والسنة الرعائية.

وفي مساء اليوم عينه زار قدس الأب العام يرافقه الكاهنان الجديدان، ولفيف أبناء الجمعية صاحب الغبطة والنيافة الكردينال مار بشارة بطرس الراعي الكلي الطوبى، بزيارة تقليدية لأخذ بركته للكاهنين الجديدين وللجمعية، حيث ألقى الأب ربيع عون كلمة جاء فيها: ان الأزمات التي يعيشها لبنان اليوم”جعلته كرجل يحتضر…، يحاول بشتى الطرق أن يصمد في طريق جلجلته، واثقاً بمشيئة الله التي تقوده إلى مجد القيامة… ونحن يا صاحب النيافة، أبناءكم في جمعية المرسلين اللبنانيين الموارنة، جئنا نؤكد معكم ولكم، أنكم لطالما كنتم ولا زلتم، مثالاً وطنياً وعلامة رجاء لنا ولجميع اللبنانيين”.

وتابع قائلاً “يا صاحب الغبطة…، أتينا في هذه الأثناء لنشكركم على ثقتكم ومحبتكم الأبوية وصلاتكم من أجلنا، كي تكون خدمتنا الكهنوتية على غرار آبائنا المرسلين، علامة حب الله لشعبه في هذا العالم…”.
وفي الختام بارك صاحب الغبطة الكاهنين الجديدين، وتقدم بالتهنئة للجمعية على نعمة الكهنوت المقدس وكل العمل الرسولي الذي تقوم به في لبنان وبلدان الانتشار.

‫شاهد أيضًا‬

المطران عوده للبنانيين وخصوصاً المسيحيين: “لا تُهلِكوا أَنفـسكم من أجل زعيم كائِـنًا مَن كان”

أكّد متربوليت بيروت وتوابعها للروم الأرثوذكس المكران الياس عوده، في عظة الأحد أنّ “ك…