مارس 5, 2022

كهنة وشمامسة من الكنيسة الأرثوذكسية الروسية يدعون إلى نبذ العنف والعمل من أجل المصالحة والغفران والحوار

موقع الفاتيكان نيوز

كهنة وشمامسة من الكنيسة الأرثوذكسية الروسية يدعون إلى نبذ العنف والعمل من أجل المصالحة والغفران والحوار

أطلق أكثر من مائتين وثلاثين كاهنا وشماسا أرثوذكسيا روسيا نداء دعوا فيه إلى نبذ العنف والعمل من أجل المصالحة والغفران والحوار، متمنين أن يعود جميع الجنود الروس والأوكرانيين إلى عائلاتهم سالمين.

أكد الكهنة والشمامسة في ندائهم أنهم يبكون إزاء معاناة وآلام الأخوة والأخوات في أوكرانيا، وتوجهوا إلى أصحاب القرار، مطالبين بوقف الاقتتال بين الأخوة، وداعين إلى وقف إطلاق النار فورا والسعي إلى المصالحة. وذكّروا بأن الحياة البشرية هي عطية فريدة من الله لا تُقدر بثمن، مشيرين إلى أن الدينونية الأخيرة تنتظر جميع البشر، ولا أحد يستطيع أن ينجو من هذه الدينونية، مهما علا شأنه على هذه الأرض.

قال الكهنة والشمامسة الأرثوذكس إن فكرهم يتجه نحو الجنود الروس والأوكرانيين المشاركين في المعارك، وتمنوا أن يعودوا جميعا إلى بيوتهم وعائلاتهم سالمين، معبرين عن قناعتهم بأن الشعب الأوكراني يتمتع بالحق في تقرير مصيره بحرية بعيداً عن تهديد السلاح وعن الضغوط من الشرق والغرب. في الختام شدد النداء على أهمية الحوار، مؤكدا أن القدرة على الإصغاء إلى الآخر، تعطي الأمل بمخرج من الهاوية التي وقع فيها البلدان منذ أيام.

‫شاهد أيضًا‬

الثلاثاء الثاني من زمن العنصرة

سفر أعمال الرسل 4 : 13 – 22 يا إِخْوَتِي، لَمَّا شَاهَدَ أَعضَاءُ الْمَجْلِسِ ج…