لمناسبة الاحتفال بعيد عذراء لورد البابا فرنسيس يتحدث عن حج لسؤال مريم أن تجعلنا جماعة منفتحة القلوب

موقع الفاتيكان نيوز

في رسالة فيديو إلى المشاركين في الاحتفال بعيد عذراء لورد في المزار المريمي في بوينس أيرس البابا فرنسيس يتحدث عن حج نطلب فيه من أمنا مريم أن نكون جماعة تخرج لتلتقي الآخرين، جماعة منفتحة القلب.

لمناسبة الاحتفال بعيد عذراء لورد وجه قداسة البابا فرنسيس رسالة فيديو إلى المشاركين في الاحتفال في مزار العذراء سيدة لورد في العاصمة الأرجنتينية بوينوس أيرس.

وقال قداسته إنهم هكذا يقومون بحج بالنفس إلى العذراء سائلين إياها نعمة كبيرة: يا أمنا، ساعدينا على أن نكون جماعة تنطلق للقاء الجميع، لقاء الآخرين، ولكن أيضا لنجعل الآخرين يلتقوننا، وذلك لأن اللقاء هو فعل متبادل، ليس اللقاء صدقة بل هو سير معا من أجل فكرة، فرار من الوحدة والانعزال لنكون مع الآخرين، مع الأصدقاء والعائلة وشعب الله، الجميع معا للصلاة إلى العذراء.

وشدد الأب الأقدس على أن اللقاء هو دائما انفتاح على الآخرين ونقيض هذا هو إغلاق القلوب. وتابع: يا أمنا، فلّا تكن لدينا قلوب منغلقة، فالأنانية هي كالسوس الذي ينهش القلب من الداخل.

ثم ختم البابا فرنسيس رسالة الفيديو مؤكدا انضمامه إلى هذا الاحتفال في المزار المريمي وصلاته من أجل الجميع سائلا إياهم الصلاة من أجله. ثم منحهم قداسته البركة مستمطرا على الجميع بركة يسوع ومرافقة مريم العذراء.

‫شاهد أيضًا‬

البابا يتحدث عن أيوب الذي فهم سر حنان الله المختفي وراء صمته

أجرى البابا فرنسيس صباح اليوم الأربعاء مقابلته العامة المعتادة مع وفود الحجاج والمؤمنين في…