مارس 7, 2022

ما هو الصّوم؟

تيلي لوميار/ نورسات

ما هو الصّوم؟

“الصّوم ليس فقط فترة غذاء روحيّ إنّما هو بالأكثر فترة تخزين للرّوحيات، أيّ أنّه فترة طاقة روحيّة غير عاديّة تسند الإنسان في أيّام الإفطار أو أيّام الفتور الرّوحيّ”. هكذا وصف الأب طوني غانم الأنطونيّ زمن الصّوم المبارك في تأمّل خاصّ للمناسبة، لفت فيه إلى أنّ “الّذي يكون أمينًا لروحيّاته في فترة الصّوم تنفعه هذه الأمانة في وقت المحاربات الرّوحيّة أو إغراءات الخطيئة”.

وتوقّف غانم في تأمّله عند التّدريب الرّوحيّ الّذي يوفّره الصّوم، فكتب:

“والصّوم يكون فترة للتّداريب الرّوحيّة العديدة، نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر: مدمن التّدخين الّذي يتدرَّب في الصّوم على ترك تدخينه أو قد يتدرّب إنسان على ترك بعض أخطاء اللّسان والغضب، أو أيَّة نقطة ضعف فيه.  

مقاومة الوقت الضّائع في الكلام الزّائد، وفي المناقشات الّتي لا تفيد، وفي بعض التّرفيهات الّتي يمكن الاستغناء عنها والاستفادة بهذا الوقت فيما يبني الشّخصيّة.  

ومن التّداريب النّافعة أثناء الصّوم، تلك التّداريب الخاصّة بحسن العلاقات مع الآخرين ومصالحة مَن انقطعت صلتك بهم، ومساعدة الغير أو حلّ مشاكل البعض، أو إسعاد أيّ إنسان بطريقة ما. وبهذا تكون فترة الصّوم بركة لك وللآخرين أيضًا وعلى الأقلّ لا تسمح لنفسك بأن تكون فترة الصّوم أيّام خصومة لك مع الآخرين.      

فأنت إن لم تستطع أن تنفع غيرك، فعلى الأقلّ لا تؤذ أحدًا.”

‫شاهد أيضًا‬

عيد مار شربل المعترف

رسالة القدّيس بولس إلى أهل رومة 8 : 28 – 39 يا إِخوتي، نَحْنُ نَعْلَمُ أَنَّ اللهَ ي…