‫الرئيسية‬ صلوات و تأملات صلوات مريمية ما هي الصّلوات التي طلبت منّا العذراء مريم تلاوتها؟
مايو 28, 2020

ما هي الصّلوات التي طلبت منّا العذراء مريم تلاوتها؟

موقع أم الله

لا تشدّد العذراء مريم في رسائلها ودعواتها لنا إلى الصّلاة فقط على تلاوة المسبحة الورديّة أو صلاة الأبانا والسّلام.

العذراء مريم تشدّد على أهميّة تكريس أنفسنا لقلب يسوع الأقدس وقلب مريم الطّاهر.

فها هي البشريّة تتمتّع بحصن من الصّلوات لتجنّبها من الوقوع بالتّجربة وتخطّي المصاعب والتّحديّات.

صلاة التّكريس لقلب يسوع الأقدس

“يا يسوع ، نحن نعلم أنّك وديع، أنّك وهبتنا قلبك، وأنّ خطايانا كلّلته بالشّوك .

نحن نعلم أنّك لا تزال اليوم تصلّي من أجلنا كي لا نضلّ سواء السّبيل .يا يسوع، تذكّرنا إن نحن سقطنا في الخطيئة .

بحقّ قلبك الفائق القداسة،اجعلنا نحبّ بعضنا بعضاً، فرداً فرداً .

اجعل البُغض يتلاشى بين البشر .

أظهر لنا حبّك .جميعنا نحبّك .نرغب في أن يحمينا قلبك، قلب الرّاعي الصّالح .ادخل كل قلب يا يسوع !دقّ على ابواب قلوبنا !

كن صبوراً… كن صلباً معنا .

نحن لا نزال منغلقين على ذواتنا ، فلأنّنا لم نفقه إرادتك .دقّ دون هوادة، يا يسوع، واجعل قلوبنا تشرّع لك، أقلّه ونحن نتذكّر الآلام التي قاسيتها من أجلنا. آمين”

صلاة التّكريس لقلب مريم الطّاهر

“أيّتها العذراء أمّي هاأنذا أكرّس ذاتي بجملتها لقلبك الطاهر، وأستودعه نفسي وجسدي وحاضري ومستقبلي وإنّي مستعدّ لأقوم بخدمتك أحسن قيام فأجتنب الخطيئة وأفرغ جهدي في نشر عبادة قلبك الكلّي البرارة.

الإيمان بحبلك البريء من دنس الخطيئة الأصليّة. فاستمدّي لي من يسوع النعم التي تؤهّلني لحياة مسيحيّة حارّة وأمانة تامّة في كلّ ما يبتغيه من حبّي له ولك يا قلب مريم الطاهر، إجعلني أذوب حبًّا لك في هذه الحياة وأتّحد معك في الآخرة لتمجيد الثّالوث الأقدس.

آمين.

أنَسيتينا يا أمّ الرحمة فتراكمت علينا المحن.

أرمقينا بنظرك الوالدي ولا تدعينا أن نتعثَّر في هذا الظلام حيث تحيق بنا جراثيم الرّذيلة ويخيفنا شبح الحرب!

أميلي سمعك إلى تنهّدات نصعدها إليك من أعماق شقائنا ولا تسمحي أن يهلك أحد من شعبك.

آمين.”

فلترفع صلواتنا هذه بكلّ ايمان وصدق… بكلمات بريئة ونيّة صافية كي تفيض علينا النّعم والبركات ونسلك الطّريق الأبديّة.


إقرأ أيضاً:

مريم في عيون القدّيسين…

يا مريم العذراء الطاهرة الفائقة القداسة، أضع كلّ آمالي فيك و خلاصي بين يديك


‫شاهد أيضًا‬

يا سيّدة الأوجاع داوي أوجاع لبنان

نستذكر اليوم أحزان العذراء مريم السّبعة التي ذُكِرت في الكتاب المقدّس، إذ يُحتَفَل اليوم ب…