أكتوبر 29, 2021

مريم شفيعة كوستاريكا تبارك حدائق الفاتيكان

تيلي لوميار/ نورسات

دُشّن يوم الثّلاثاء، في حدائق الفاتيكان، موازييك تمثّل شفيعة كوستاريكا مريم “سوداء لوس أنجلوس”، خلال مراسم ترأّسها رئيس حكومة دولة حاضرة الفاتيكان المونسنيور فرناندو فرغيز ألزاغا، بحضور رئيس مؤتمر أساقفة كوستاريكا المونسنيور خوسي مانويل غاريتا، وسفير كوستاريكا لدى الكرسيّ الرّسوليّ فيديريكو زامورا كورديرو، بالإضافة إلى سلطات كنسيّة وأعضاء من السّلك الدّبلوماسيّ المعتمد لدى الكرسيّ الرّسوليّ، مع عاملين على مشروع الموزاييك، مُحسنين، حجّاج، رهبان وراهبات يسكنون في روما ومدعوّين آخرين.

وبحسب “زينيت”، فإنّ الموزاييك يحمل توقيع الفنّانة الكوستاريكيّة بولا سوتو، ويبلغ ارتفاعه 1.60 مترًا وعرضه 1.30 مترًا.

كما “تمّ إنجازه بشظايا من الحجارة جُمِعَت من أُسس البازيليك الثّانية في كارتاغو، ومن حجارة أخرى أتت من المكان الّذي وُجدت فيه سنة 1635، بالإضافة إلى أجزاء من جميع أبرشيّات كوستاريكا وحجارة من الأنهر، كلّها تُزيّن الصّورة مع ورقة ذهبيّة من 24 قيراطًا”.

يُذكر أنّ التّضرّع لعذراء لوس أنجلوس السّوداء يعود أصله إلى سنة 1635 خلال الفترة الاستعماريّة، عندما طبعت العذراء حياة وتقدّم هذا البلد في أميركا الوسطى.

وكلّ سنة في 2 آب/ أغسطس، تجمع بازيليك سيّدة الملائكة في مدينة كارتاغو (كوستاريكا) ملايين الحجّاج الّذين يحجّون طالبين شفاعة العذراء السّوداء التي تمّ إعلانها شفيعة كوستاريكا وحامية الأميركيّتين من قبل البابا يوحنّا بولس الثّاني.

‫شاهد أيضًا‬

إليكم قصة كيارا بيتريلو

ترجمة موقع ابونا : خادمة الله كيارا كوربيلا بيتريلو، الأم الشابة المبتسمة التي توفيت بسبب …