ديسمبر 16, 2020

معمرة في سن 104 أعوام تخرج من المستشفى بعد تغلبها على كورونا

mtvlebanon

ذكر مستشفى غريغوريو مارانيون في مدريد، أن مريضة إسبانية تبلغ من العمر 104 أعوام، تدعى إيلينا، خرجت من المستشفى بعد أن عانت من التهاب رئوي بسبب إصابتها بفيروس كورونا المستجد، وكانت قد أمضت 14 يوماً في المستشفى تتلقى العلاج.

وأوضح الدكتور ألفارو أليخاندري دي أونا، من دائرة الطب الباطني إن إيلينا قد شفيت تماما، وفي العام الماضي تغلبت على الإنفلونزا، كما تغلبت هذا العام على الالتهاب الرئوي الناتج عن الإصابة بفيروس كوفيد -19″، نقلا عن “abcnews”.

ومنحت حالة إيلينا “أملا لكبار السن الذين يعتبرون الفئة الأكثر تضرراً بعدوى فيروس كورونا.

إقرأ أيضاً

في شارع هادئ في المدين، جورج ماكفرسون البالغ من العمر 102 عام سيتابع العرض مسرحي شخصياً