سبتمبر 23, 2020

مع بادري بيو…

موقع نورسات Network - ماريلين صليبي

في ذكرى وفاة القدّيس بادري بيو، لمحة على بعض أقواله من أجل أن نحيا فيها.

أقوال مستقاة من إيمان شلّال أغدق قلبه وحياته الكهنوتيّة المكسوّة بالسّلام والخير والمحبّة.

هو الذي قال: “يجب أن يدخل يسوع في قلوب الأطفال قبل أن يدخلها الشّرّ”، يعلّمنا أن نربّي أبناءنا على الخير والمحبّة والسّلام والصّلاة، فالشّرّ سريع التّغلغل في نفوس الصّغار، يجتاحها محتلًّا براءتهم، لذا علينا الاتّحاد بالرّبّ لحمايتهم وتسليمهم للمشيئة الإلهيّة.

هو الذي قال: “كلّ قدّاس نحضره بكلّ خشوع، ينتج في نفوسنا آثارًا رائعة وروحيّة وفيرة ونعمًا مادّيّة نحن أنفسنا، لا نعرفها”، يجعلنا نتمسّك بأيّام الرّبّ، نشارك في الذّبائح الإلهيّة بفعاليّة تامّة ولا نكتفي بحضورها جسديًّا فقط، ففي الكنيسة يعيد الرّبّ فداءه من أجلنا، ينزل من السّماء روحه القدّوس ليرفرف فوق أفكارنا، فنتغذّى بالنّعم اللّامتناهية حاملين إيّاها طوال الأسبوع المبارك.

هو الذي قال: “في الكتب نبحث عن الله، وفي الصّلاة نجده”، يدعونا إلى مطالعة الكتاب المقدّس على الدّوام والإصغاء إليه بتمعّن لنتأمّل في معانيه ونصلّي بناء عليه ونحمله زوّادة لحياتنا ونبشّر بوصاياه المحيية.

ذكرى وفاة القدّيس بادري بيو اليوم هي عيد لنفوسنا الخطأة، لتغرف من قداسته أمثولة حياة ترفعنا إلى حيث يرضي الرّبّ.

‫شاهد أيضًا‬

“أَلحَقَّ أَقُولُ لَكُم: إِنَّ العَشَّارِيْنَ والزَّوَانِي يَسْبِقُونَكُم إِلى مَلَكُوتِ الله…”

الجمعة ٣٠ تشرين الاول ٢٠٢٠يوم الجمعة من الأسبوع السابع بعد عيد الصليب. “أَلحَقَّ أَق…