‫الرئيسية‬ قراءات روحية نُسخ مزورة للإنجيل تتنافى أساسيات الإيمان المسيحي والكنيسة القبطية تحذر…
‫‫‫‏‫4 أسابيع مضت‬

نُسخ مزورة للإنجيل تتنافى أساسيات الإيمان المسيحي والكنيسة القبطية تحذر…

موقع أبونا

إنجيل يقدّم مجاناً ينافي بشكل كامل مع الإيمان مسيحي والكنيسة القبطيّة تحذّر…

أعلن المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية القس بولس حليم، في بيان أن الكنيسة ترفض “محتوى هذه الكتب وغيرها من الكتب الفاسدة، التي تحاول أن تجذب القارئ بإقحام عبارة ’إنجيل المسيح‘ في عناوينها”. وناشد الجهات المعنية “الوقوف بحزم ضد من يقف وراء هذه الإصدارات الملفقة والكاذبة، التي تعبث بالسلام المجتمعي من التلاعب بنصوص الكتب المقدسة”.

وأكد البيان أن دار الكتاب المقدس في مصر، وهي دار نشر مصرية وواحدة من 120 دارًا على مستوى العالم تقوم بترجمة وطبع وتوزيع الكتاب المقدس بمختلف اللغات لجميع الكنائس المسيحية، هي الجهة الوحيدة التي تتولى مسؤولية طبع الكتاب المقدس وتوزيعه، من خلال الكنائس، إلى جانب مكتبات الدار.

في سياق متصل، أشارت الكنيسة القبطية الكاثوليكية إلى وجود “ترجمات للكتاب المقدس (العهد الجديد) مطبوعة، يتم تداولها هذه الأيام على مواقع التواصل الاجتماعي، بعناوين مختلفة، على سبيل المثال: المعنى الصحيح لإنجيل المسيح، البيان الصريح لحواري المسيح، الإنجيل: قراءة شرقية، قراءة صوفية لإنجيل يوحنا”.

وأكدت الكنيسة على لسان الأنبا باخوم، مسؤول المكتب الإعلامي الكاثوليكي، بأنها لا تعتمد، ولا تعترف بهذه الكتب كترجمات مقبولة للعهد الجديد، وتؤكد أيضًا أنه لا علاقة لها بمثل هذه الترجمات، سواء من ناحية المحتوى الخاص، ولا من ناحية الذين قاموا بإعدادها أو نشرها وتوجهاتهم الفكرية أو الدينية.

‫شاهد أيضًا‬

“مَنْ جَدَّفَ على الرُّوحِ القُدُسِ فلَنْ يُغفَرُ لَهُ…”

السبت ٨ آب ٢٠٢٠ يوم السبت العاشر من زمن العنصرة “مَنْ جَدَّفَ على الرُّوحِ القُدُسِ …