هكذا ترافقنا العذراء مريم!

“العذراء مريم هي الأمّ السّاهرة والحاضرة مع الكنيسة كما كانت في عرس قانا، فإلى الصّليب والعنصرة”. هكذا وصف رئيس أساقفة أبرشيّة طرابلس المارونيّة المطران يوسف سويف مريم العذراء ودورها في مشروع الخلاص.

كما أكّد أنّ “العذراء مريم معنا ولن تتركنا، هي ملجانا، تقف مع الإنسانيّة وتسأل ابنها أن يحوّل الأزمات والتّحدّيات والمشاكل إلى سلام واستقرار وذلك بإيمان وفرح ورجاء”، فهي “ترافق آلامنا وأمراضنا الجسديّة والنّفسيّة وأخطرها مرض الحقد واللّامبالاة وعدم التّواصل مع الله والإنسان مع أخيه.”

زيارة المطران يوسف سويف مدرستي “أردة المارونية”و” حارة الفوار المارونية”

سويف في عيد القدّيسة ريتا: لا مستقبل لعائلاتنا وللبناننا من دون الغفران

أبرشيّة طرابلس المارونيّة تحيي اللّيلة يوم الممرّض العالميّ

سويف في عيد مار جرجس: مشروعنا هو إخلاء الذّات حتّى نرتقي إنسانيًا واجتماعيًا وروحيًا

سويف في لقاء مع المكرّسين: الوحدة بين الاكليروس والعلمانيين جوهرية وأساسية

سويف استقبل السفير السعودي في لبنان

سويف: لبناننا اليوم يتوق إلى القيامة فكفى عبثًا بشعبه

نشاطات المرشدية العامة و المطران سويف بمناسبة أسبوع الآلام العظيم وعيد الفصح المجيد

سويف في الشّعانين: ليكن صراخ الهوشعنا صلاة عميقة ترتفع لأجل لبنان واللّبنانيّين جميعًا

‫شاهد أيضًا‬

البابا فرنسيس: معًا فقط يمكننا أن نمضي قدمًا

وجّه البابا فرنسيس إلى المشاركين في مهرجان الإيمان الكاثوليكي في شتوتغارت- ألمانيا حتّى 29…