يوليو 26, 2021

يونان للمسؤولين: للتّفكير بخير الشّعب المعذّب والموجوع

تيلي لوميار/ نورسات

كلّ الخطايا تُغفر للّذين يخطئون ويتوبون، ما عدا الخطيئة ضدّ الرّوح القدس، لأنّه عندما يرتكب أحدهم خطيئة ضدّ الرّوح القدس، روح الحقّ، فهذا يعني أنّه لا يريد أن يتبع الله الّذي هو روح الحقّ، بل يريد أن يتنكّر للحقّ ويبقى مسمَّرًا بعناده وأفكاره ضدّ الحقّ. وعندما يكون أحدٌ ضدّ الحقّ ولا يريد أن يتوب، فهذا يعني أنّه لا يقدر أن ينال المغفرة، لأنّ الله يغفر للتّائب الّذي يطلب المغفرة بندامة“.

هذا ما أكّده بطريرك السّريان الكاثوليك مار إغناطيوس يوسف الثّالث يونان خلال قدّاس الأحد التّاسع بعد العنصرة، والّذي ترأّسه في كنيسة دير سيّدة النّجاة- الشّرف، بمشاركة المطرانين أثناسيوس متّي متّوكة، وربولا أنطوان بيلوني، ولفيف من الكهنة من الدّائرة البطريركيّة ودير الشّرفة والرّهبان الأفراميّين والمؤمنين.

في عظته، شدّد يونان على أنّ شريعة الرّوح القدس هو أساس للإيمان بالرّبّ يسوع، فـ”الشّريعة الأهمّ هي علاقتنا مع الله بالرّوح، وهي المحبّة الّتي تربطنا بالله. فعندما نحبّ الله، تكون علاقتنا مع القريب علاقةً صحيحةً، ونستطيع أن نستمدّ من نعمة الله كي نعرف كيف نتصرّف مع الآخرين”.

وعلى ضوء رسالة مار بولس إلى أهل غلاطية حول موضوع النّواميس والقوانين والرّوح الّذي يحيي، دعا يونان المسؤولين في لبنان إلى اتّباع روح الحقّ والعدالة، وتفهّم أوجاع الآخرين والتّفكير بخير الشّعب المعذّب والموجوع بكلّ أنواع الأوجاع.

أخطأت العنوان وإياك أن تتطاول على رموز بكركي

تاتيانا رحلت… خسارة وحيدة والديها

صليبك يا ربّ هو مفتاح باب السّماء

أبو عبدو: أمام حاجة الإنسان وخدمته تسقط كلّ المراكز والمسؤوليّات

رئاسة أبرشية دبلين تطلق حملة لجمع التبرعات لصالح منظمة Crosscare الخيرية

من سيدني إلى لبنان شموع وصلاة على نيّة الوطن تزامنًا مع المسيرة الوطنيّة إلى عنّايا

يمكن تقولوا هول مش أولادك من لحمك و دمّك بس انا بقلكن هودي أولادي بالروح و يسوع موصاني فيهم

الأب ميشال عبّود: “محلّو بدير الصليب” هذهِ العبارة تدلّ على الخروج عن الانسانية

قالت “دخيلكم” قبل أن تسقط أرضاً وهذا ما حصل مع كريستال

‫شاهد أيضًا‬

أخطأت العنوان وإياك أن تتطاول على رموز بكركي

ابو كسم رداً على إسماعيل: أخطأت العنوان وإياك أن تتطاول على رموز بكركي 20/09/2021 ردّ مدير…