‫الرئيسية‬ قراءات روحية نمط حياة ما هي نعم الغفران في شهر نوفمبر؟
نمط حياة - نوفمبر 6, 2018

ما هي نعم الغفران في شهر نوفمبر؟

ما هي نعم الغفران في شهر نوفمبر؟

 يعتبر الغفران بحسب المعتقدات الدّينيّة الكاثوليكيّة إعفاءاً كاملاً أو جزئيّاً من عقاب الدّينونو زذلك على الخطايا اتي تمّ الاعتراف بها. ويتمّ منح هذا الغفران بعد أن يعترف الفرد بالخطايا التي ارتكبها ويتوب عنها. وبحسب التّعاليم الكاثوليكيّة، فإنّ هذا الحلّ يأتي نتيجة تضحية يسوع المسيح بنفسه على الصّليب وشفاعة القدّيسين. وكان يمنح الغفران عادةً مقابل أعمال خير أو رفع الصّلوات.

  ويتضمّن كلّ شهر طوال السّنة عدداً من نعم الغفران للمؤمنين والتّائبين والمسيحيّن. وتأتي نعم الغفران هذه في أعياد كنسيّة محدّدة. أمّا في شهر تشرين الثّاني/ نوفمبر تفيض نعم الغفران في 4 مناسبات ألا وهي عيد جميع القدّيسين وتذكار الموتى زيارة كاتدرائيّة وعيد يسوع الملك.

عيد جميع القدّيسين

تمتدّ فترة فيض نعم الغفران من الأوّل من نوفمبر وحتّى الثّامن منه حيث يكون فيه الغفران كاملاً للنّفوس المطهريّة فيقوم الأفراد بزيارة قبورهم وبرفع الصّلوات من أجل موتاهم كلّ يوم.

تذكار الموتى

يوم الثّاني من نوفمبر ومن أجل الحصول على الغفران الكامل، يقوم الأفراد بزيارة كنيسة وبالسّجود وبرفع الصّلوات للآب السّماويّ.

زيارة كاتدرائيّة

كلّ من يقم بزيارة كاتدائيّة ويرفع الصّلوات يحصل على غفرانٍ كاملٍ.

عيد تقدمة مريم إلى الهيكل وعيد يسوع الملك

يحصل المؤمنين على الغفران الكامل يوم الخامس والعشرين من نوفمبر يوم عيد تقدمة مريم العذراء إلى الهيكل.

  ويمنح هذا الغفران لكلّ من يقوم بالاعتراف ويكون قد احتفل بالمناولة الأولى ورفع الصّلوات على نيّة الحبر الأعظم. ومن المهمّ أن يكون الفرد تائياً كي لا يعيد ارتكاب الخطيّة عينها وحتّى في الأوقات الصّعبة. وفي حال ما استوفت الأسرار المذكورة أعلاه، قد يمنح الفرد غفراناً جزئيّاً عن الخطايا والأعمال المرتكبة.

غوى حنين

المصدر:www.ucatholic.com

عظة البطريرك الكردينال مار بشاره بطرس الرّاعي – قدّاس عيد بشارة العذراء

قداسة البابا فرنسيس يهنىء غبطة البطريرك الراعي بعيد البشارة

عيد البشارة هو عيد لقاء الله مع الإنسان, عيد التجسد, هو عيد مريم أم الكلمة المتجسد

انجيل وتأمل اليوم: “أنا خادِمَةُ الرَّبِّ .. فَلْيكُنْ لي كَما تَقولُ.”، عيد بشارة مريم العذراء

الاحتفال بتطويب خادم الله الإسباني ماريانو مويرات إي سولديفيلا

البابا فرنسيس: علينا أن نتشبّه بصبر الله الذي يثق بقدرة الجميع على النهوض مجدّدًا

وجّه قداسة البابا فرنسيس رسالة الى غبطة البطريرك الكردينال مار بشارة بطرس الراعي

عظة البطريرك الكردينال مار بشاره بطرس الرّاعي – بكركي

‫شاهد أيضًا‬

قاعد، ساكِت، وصورتَك قبالي

تأمّل حواريّ قاعد، ساكِت، وصورتَك قبالي، ما في حَكي، وَحْدا النظرات كانت سيّدة المَوقَف، ي…