أكثر من 700 وسيلة اعلامية نقلت وقائع القداس الإلهي للبابا فرنسيس من مدينة زايد الرياضية وحضور فاق ال 135 ألف شخصا

المصدر: Noursat TeleLumiere

زيارة تاريخية رسخت التعايش الإسلامي- المسيحي وثقافة الانفتاح على الٱخر بين مختلف الديانات، إنها زيارة البابا فرنسيس التاريخية الى دولة الإمارات العربية المتحدة وقد أعد عدته على خطى أسلافه البابوات حاملا رسالة سلام ومحبة.

وها هو قداسة الحبر الأعظم البابا فرنسيس يحط رحاله التاريخي في مدينة زايد الرياضية في أبو ظبي وسط حضور فاق 135 ألف شخصا من الامارات ومن دول شرق أوسطية وعالمية.
يترأس قداسته القداس التاريخي بحضور شخصيات دينية مسيحية واسلامية بارزة تنقل وقائعه أكثر من 700 وسيلة اعلامية عبر أثيرها مزدانة بالشاشات العملاقة واللافتات المرحبة بقداسته.
صغارا كبارا يرتدون القبعات الصفراء حاملين الاعلام الفاتيكانية وسط حلة سلامية ترتديها دولة الامارات العربية المتحدة.
أما الكلمات والخطابات فجميعها حملت مشاعر مليئة بالاحترام والتقدير لدور قداسته الرائد والمنفتح على الٱخر.
في حين، ارتفعت جهوزية الاجراءات اللوجستية والتنظيمية وازدانت معها مدينة زايد الرياضية بالتنظيم الناجح الذي يليق بالضيف الكبير الحبر الأعظم البابا فرنسيس.

‫شاهد أيضًا‬

كما في السماء كذلك على الأرض

“كما في السماء كذلك على الأرض” بالفيديو تأمل للأب رالف طنجر …