قراءات متفرقة - فبراير 6, 2019

جورج غادر هذه الدنيا ومعه صلواتكم ومحبتكم لنصلي هذه الصلاة لراحة نفسه

مصدر الخبر موقع جديدنا

منذ بضعة اسابيع انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي قصة الفتى جورج جبور الذي تعرض لحادث وخضع لعلاجات في المستشفى. وكان اول من اطلق الصرخة والدعوة الى الصلوات هو الممثل طارق سويد بعدما طلبه جورج وعبر له عن محبته له.

ولكن بحزن شديد نعلمكم ان جورج غادر هذه الدنيا واسلم الروح بعد تحديه المرض بقوة وثبات وأمل. غادر تاركا لنا العِبَر الكثيرة التي نتعلمها من حالات متنوعة. جورج حظي بمحبة الجميع ورحل قلباً ممتلئاً نعماً ومحبة ليلاقي الرب السماوي ويجلس على يمينه.

لنصلي هذه الصلاة لراحة نفسه

أيها الآب القدوس، الإله الأزلي والكلي القدرة، نبتهل إليك من أجل جورج.
أعطه السرور والنور والسلام. بعد عبوره الموت، ليشارك القديسين النور الأبدي، كما وعدتَ إبراهيم ونسله.
لا تسمح لروحه بأن تتألم أكثر، وتكرّم بإقامته مع القديسين يوم القيامة والمكافأة.
اغفر له لكي يبلغ معك الحياة الأزلية في الملكوت الأبدي.
بيسوع المسيح، ابنك، في وحدة الروح القدس.
آمين.

‫شاهد أيضًا‬

في عيد انتقال العذراء… عناية عزّ الدين: اليك الورد يا مريم يهدى من ايادينا

في عيد انتقال مريم العذراء بالنفس والجسد الى السماء، غرّدت النائبة عناية عزالدين وكتبت:…