‫الرئيسية‬ قراءات روحية نمط حياة قاعد، ساكِت، وصورتَك قبالي
نمط حياة - فبراير 19, 2019

قاعد، ساكِت، وصورتَك قبالي

الأب شربل يوسف ر.ل.م.

تأمّل حواريّ
قاعد، ساكِت، وصورتَك قبالي،
ما في حَكي، وَحْدا النظرات كانت سيّدة المَوقَف،
يمكن مَرْقِتْلا شي بَسمِه مِش أَكتَر،
بَس كتير من الحبّ…
فجأة بسمع صَوتَك…
مار شربل: ساكِت، بَس عيونَك عَم يِحكو.
أنا: إنتَ الصادِق قَلبي عم يِحكي.
مار شربل: عيونَك إنعِكاس لقلبَك.
أنا: كِترِة الحَكي أَوقات بِتعَكِّر صَفو لقاء الأحبَّه.
مار شربل: صحيح، كرمال هيك بلقاءنا مع يسوع دايمًا منحِسّو صامِت عَ قَد ما بِحِبْنا… حَبنا بالفِعل.
أنا: ونحنَ بالمقابل كِتِر عِنّا الحَكي، وشَحّ الحُبّ.
مار شربل: يا سميّي، دعوة الحبّ موجَّهَه للكلّ
أنا: بعرف، بس المشكلة إنّا منبِّش دايمًا إنّا ننحَبّ، ومننسى أو منِتناسى نحبّ
مار شربل: يللي ما بينكِر ذاتو ما بيقدر يِنحَبّ.
أنا: شو قَصدَك؟!
مار شربل: قصدي، إنّو يللي ما بيتحرَّر من أنانيتو وغرورو ومرض الأَنا، ويروح يلتقي بالآخر، بِصير متل المِسخ… من دون لقاء ما رح يكون في حُبّ.
أنا: عم تحكي عن مرض العصر…
مار شربل: نعم، مرض العصر، والطبيب الشافي موجود بس ما بَدنا نزورو تنشفى، صرنا مغرومين بمرضنا…
أنا: يَشُوَع هو الطبيب الشافي
مار شربل: يسوع وَحدو الطبيب والمُخَلِّص… لأنّو هو الحب

البابا فرنسيس يزور مزار لوريتو المريمي ويوقع الإرشاد الرسولي ما بعد السينودس المخصص للشباب

كلمة رئيس أساقفة لوريتو ترحيبا بالأب الأقدس

عظة البطريرك الكردينال مار بشاره بطرس الرّاعي – قدّاس عيد بشارة العذراء

قداسة البابا فرنسيس يهنىء غبطة البطريرك الراعي بعيد البشارة

عيد البشارة هو عيد لقاء الله مع الإنسان, عيد التجسد, هو عيد مريم أم الكلمة المتجسد

انجيل وتأمل اليوم: “أنا خادِمَةُ الرَّبِّ .. فَلْيكُنْ لي كَما تَقولُ.”، عيد بشارة مريم العذراء

الاحتفال بتطويب خادم الله الإسباني ماريانو مويرات إي سولديفيلا

البابا فرنسيس: علينا أن نتشبّه بصبر الله الذي يثق بقدرة الجميع على النهوض مجدّدًا

‫شاهد أيضًا‬

“ألم يحن الوقت؟!” لنترك مستقبلنا بين يديّ العناية الإلهية ؟

ألم يحن الوقت لنترك ماضينا بين يديّ رحمة الرب؟ بدل أن ندفن ذواتنا وأفكارنا ومشاعرنا هناك و…