أكتوبر 21, 2019

7- لماذا كان على الله أن يُظهرَ ذاتَه، حتى نعرفَ ماهيته؟

كتاب يوكات بالعربيّة

[ الفصل الثاني ]
الله يتوجّهُ نحونا نحن البشر

7- لماذا كان على الله أن يُظهرَ ذاتَه، حتى نعرفَ ماهيته؟

يستطيع الإنسان أن يعرف بالعقل أنَ الله موجود، لكن لا يعرف ماهيّة الله حقاً. ولكن الله كشف عن ذاته لانه أراد طوعاً أن يكون معروفاً.

الله ليس مُضطرّاً إلى أن يكشف لنا عن ذاته. لقد فعل ذلك عن حبّ. فكما أنّ المرءَ في الحبَّ البشريّ لا يمكنه أن يعرف أيَّ أمر عن إنسان يحبّه إلا عندما يفتح له قلبه, هكذا نعرف بعضاً من أفكار الله الدّفينة لأن الإله الأزلي والعجيب انفتح بالحبّ علينا. من الخلق مروراً بالآباء والأنبياء حتى ← الوحي النهائيّ في ابنه يسوع المسيح, تكلم الله دائماً ومراراً إلى البشر. من خلال يسوع فتح لنا قلبه وكشف لنا إلى الأبد عن طبيعته الباطنة.

لقد حَسُن لدى الله، لفرط حكمته ومحبّته، أن يوحي بذاته ويعلن سرّ مشيئته (أف9،1) التي بفضلها يدرك البشر الآب، بالروح القدس، بالمسيح، الكلمة المتجسّد، فيصبحون شركاءه في الطبيعة الإلهيّة.

المجمع الفاتيكاني الثاني،
في الوحي الإلهي، عدد 2

؟ الوحي

بـدافع المحبّة ومن تلقاء ذاته كَشف الله نفسَهُ للعالم وانفتح عليه وكلَّمه.