أكتوبر 11, 2023

تذكار القديس فيلبّس الشمّاس

السنكسار الماروني

اليوم الحادي عشر

تذكار القديس فيلبّس الشمّاس

ولد هذا الرسول في قيصرية فلسطين وهو احد الشمامسة السبعة الذين اختارهم المؤمنون عملاً باشارة الرسل الاثني عشر.

ووضع هؤلاء عليهم الايدي لكي يقوموا بتوزيع الخيور على الارامل والمحتاجين، فينصرف الرسل الى الصلاة وخدمة الكلمة.

ولما ثار الاضطهاد على الكنيسة في اورشليم، تبدد التلاميذ والمؤمنون في بلاد اليهودية والسامرة، ما عدا الرسل. فنزل فيلبس مدينة سامرية وجعل يكرز بالمسيح وكان الناس يُصغون بقلبٍ واحد الى ما يقوله فيلبس، لانهم رأوا المعجزات. فعم المدينة فرحٌ عظيم واعتمد كثيرون (اعمال الرسل 8).

وانطلق فيلبس بأمر الله، نحو الجنوب. وفي طريقه التقى برجل حبشي خصيّ، له منزلته عند ملكة الحبشة، فردّه الى الايمان بالمسيح وعمّده. فكان ذلك الرجل خير مبشر بالانجيل في الحبشة.

وبعد أن بشَّر فيلبس في آسيا وردَّ كثيرين الى الايمان بالمسيح، رجع الى قيصرية، حيث زاره القديس بولس، بعد رجوعه الى اورشليم، ونزل في بيته ضيفاً كريماً…

ولا يذكر التاريخ زمن وفاته ومحلها، غير ان التقليد الكنسي يفيد انه توفي في قيصرية، ممتلئاً فضلاً وقداسة. صلاته معنا. آمين.

‫شاهد أيضًا‬

يوم الجمعة السابع من زمن القيامة

رسالة القدّيس بولس إلى أهل أفسس 5 : 8 – 21 يا إِخْوَتي، لَقَدْ كُنْتُم مِنْ قَبْلُ ظ…